«الأعلى للبترول» يوافق على تملك 50 في المئة من مصفاة دقم العمانية

وافق المجلس الأعلى للبترول، اليوم، على تملك حصة تقدر بـ50 في المئة من مصفاة دقم العمانية.

وأوضح وزير النفط وزير الكهرباء والماء بخيت الرشيدي، في تصريح صحفي، أن المجلس الأعلى للبترول عقد اجتماعا، ظهر اليوم الأحد، برئاسة سمو رئيس مجلس الوزراء رئيس المجلس الأعلى للبترول الشيخ جابر المبارك لمناقشة قرار الاستثمار النهائي بتملك شركة البترول الكويتية العالمية حصة في مصفاة دقم في سلطنة عمان.

وأشار الرشيدي إلى أن المجلس الأعلى للبترول وافق على قيام شركة البترول الكويتية العالمية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية بتملك حصة تبلغ 50% في مصفاة دقم مشاركة مع شركة النفط العمانية (OOC).

ولفت الرشيدي إلى أن المجلس أكد أهمية هذا المشروع لما يتميز به موقع المصفاة في سلطنة عمان بمزايا عديدة، من أهمها قربه من الأسواق المستهدفة لمنتجات المصفاة.

كما أوضح الرشيدي أن سمو رئيس مجلس الوزراء رئيس المجلس الأعلى للبترول أكد أهمية هذه الشراكة مع الجانب العماني التي تستهدف فتح آفاق أوسع للتعاون الاقتصادي بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين، وتعد خطوة مباركة لتطوير أحد اكبر المشاريع الحيوية الواعدة بقطاع الطاقة في المنطقة الاقتصادية الخاصة بسلطنة عمان حيث أنه من المتوقع أن تكون منطقة دقم ورأس مركز في سلطنة عمان مناطق تجارية «Trading Hub» في المستقبل، كما أوضح سموه بأنه يأمل أن يسهم هذا المشروع في تحقيق التنمية في مختلف القطاعات الصناعية وفي شتى المجالات الاقتصادية والاجتماعية في سلطنة عمان بشكل عام .

كما أشاد سموه بهذه الشراكة الاستراتيجية مع الجانب العماني، مؤكدا أن استثمار الكويت في منطقة الدقم الاقتصادية يعد حافزا متميزا ومثالاً ناجحا للمزيد من مشاريع التعاون النفطي في منطقة الخليج.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا