الياسري وحديث فني مع طارق لطفي


ياسر الياسري لـ «الراي»: «122» ... أول فيلم «رعب» بتقنية 4DX

«122، هو أول عمل سينمائي مصري بتقنية 4DX».
هذا ما كشف عنه المخرج العراقي ياسر الياسري، الذي يخوض ثاني تجاربه السينمائية من خلال هذا الفيلم، الذي ينتمي إلى فئة «الرعب والتشويق»، بعد تجربته الأولى في الفيلم الكوميدي «في الوقت الضائع» مع الفنانين القديرين سعد الفرج وسلوم حداد.
الياسري قال لـ «الراي» في تصريح خاص: «فرغتُ أخيراً من تصوير كافة مشاهد الفيلم المصري 122، حيث استغرق تصويره قرابة 3 شهور في أرض الكنانة، وهو من تأليف صلاح الجهيني وإنتاج سيف عريبي، في حين تشارك في بطولته كوكبة كبيرة من الفنانين، بينهم طارق لطفي، أحمد داود، أمينة خليل، أحمد الفيشاوي، محمد ممدوح، محمد لطفي، محمود حجازي وجيهان خليل».
ولفت إلى أن الفيلم سيبصر النور في دور السينما العربية خلال إجازة عيد الأضحى المبارك، منوهاً إلى أنه أول عمل سينمائي مصري يُعرض بتقنية 4DX. وأزاح الستار عن ملامح العمل قائلاً: «تدور أحداث الفيلم حول حبيبين يتعرضان لموقف غريب ومخيف، وهو ما يدفعهما إلى الهرب بحثاً عن المساعدة في ملاذ آمن، إلا أنهما ومن دون دراية يتوجهان إلى أخطر بقعة في المكان، وبدلاً من الخروج بأمان يقعان في المصيدة».
وألمح الياسري إلى أن الفيلم سيكون غزيراً بالأحداث المرعبة، التي ستحلّق بجمهور الشاشة الكبيرة في رحلة محفوفة بالتشويق على مدى 90 دقيقة، هي مدة العرض.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا