نمر وزوجته الثانيه


«نمر بن عدوان» بين الأسطورة والواقع في قصة حب نادرة وإشكالية التأليف وتحد لفقر البيئة في التصوير

  • 18 أكتوبر 2007 12:00 ص
| كتبت ليلى أحمد |









في رمضان تابع مشاهدو الفضائيات المسلسل البدوي «نمر بن عدوان» سيناريو وحوار مصطفى صالح ولم تذكر تترات المسلسل عن صاحب الفكرة والمجمع للمواد التوثيقية فجأة « نط « على ذكر اسم سيناريو وحوار، وهو فعل يلي ما يضعه صاحب الفكرة الاساسية، من حيث قدرته على رسم الشخصيات الرئيسية والاخرى الفرعية، واختيار زمن ومكان العمل، وتسلسل الاحداث وصيرورتها القدرية او المشارك بها البشر، وقد يقول قائل ان مسلسل نمر بن عدوان عن شخصية حقيقية، تناقلتها الاجيال جيلا بعد جيل، وتم اسباغ الكثير من وهج الاساطير عليها، وقد يكون هذا صحيحا، الا ان الغير صحيح ان يتم القفز على اسم المؤلف الرئيسي وصاحب الفكرة الاساسية وتجاهل اسمه، وهذا لا يعني بالضرورة انة لم يتم وضع «كروكي» بناء.. من حيث تسلسل الاحداث وايقاعها ونمو شخصياتها، وملامستنا لايجابياتها وسلبياتها، فمن هو صاحب مشروع فكرة مسلسل نمر بن عدوان، هذا في علم غيب شركة الانتاج، تولى الاخراج بسام المصري وبطولة نخبة من الممثلين الاردنيين والسوريين والكويتية مها محمد والتي «وافقت».. على ان تعلن اسمها كاملا لاول مرة بحياتها المهنية، فمها محمد العدواني رفضت اربعه سنوات اعلان اسم عائلتها، بسبب ظروفها الاجتماعية المحافظة، وقد راعت الصحافة الفنية ذلك بناء على رغبتها الملحة في عدم ذكر اسم العائلة وتحديدا القبيلة التي تنتمي مها محمد لها، ولان المسلسل أطل علينا بقيم البداوة وحياتها والاعاصير الشخصية والمجتمعية التي تواجهها قبائل البدو في نهايات القرن السابع عشر أي ان هذا المسلسل عمره مئتا عام، وهو ما جعل مها تعتقد ان مشاركتها في المسلسل عن احد ابطال قبيلتها - ربما - سيبرر لها اعلان الاسم كاملا وبذكر كنية القبيلة وبكل فخر على تتر المسلسل.


شواهد الصحراء

يتناول المسلسل سيرة حياة شاعر البادية الاردنية نمر بن عدوان ،وهو أول متعلم ومثقف في البادية الاردنية، واحد أهم الشخصيات التي شكلت الوجدان البدوي في الاردن، لتميزها بالكثير من المواقف الانسانية والنبل والترفع عن صغائر الامور، الى جانب القدرة على اتخاذ القرار العاقل والصارم في التوقيت المناسب، وهذا الاختيار لة دلالته القيمة، ففي عالم عربي يمور بالعودة لمجاهيل التزمت الاجتماعي والتخلف واعلان الولاء القبلي والطائفي والفئوي، مهما حصد هذا الشعب شهادات عليا من الجامعات، وارتضى العقل لنفسه العودة للوراء، في الانكفاء تحت عباءات «مشكلة» وبحسب انتمائه او مصالحه، جعلتنا نمر بسنوات عجاف من المخالفات الانسانية.ونمر بن عدوان حالة أكثر عقلا نحتاجه في ايامنا هذه.

يطرح مسلسل نمر بن عدوان لحظات نورانية في اختيار هذه الشخصية، ليس هدف شركة الانتاج فقط «بحسب رؤيتي».. البحث عن قصة حب مستحيلة ونادرة الوجود بين زوج وزوجته، واحياء عالم من الرومانسية التي تفتقدها النساء « وهن أكثر شريحة تحتاج لحب اصيل، وتتابع المرأة قصص الحب، حالمة أن تكون بطلتها الاولى في عالم جاف من المشاعر ومليء بالاحباطات لها « ليس ذلك فحسب، بل الهدف ان يشعل نمر بن عدوان نورانية عقله ومواقفه وآراءه في ظلام أيامنا.


إحداثيات الأيام

تبدأ الاحداث « نذكر ذلك لمن لم يتابع المسلسل « بولادة نمر بن عدوان في نفس التوقيت الذي يتوفى به والدة قبلان، فيتولاه بالتربية والرعاية عمه بركات الذي يتزوج والدته نوفة «وهي عادة بدوية موغلة في التاريخ الاجتماعي الهدف من ورائها المحافظة على تماسك العائلة» ولم يبخل العم بركات برعايته على نمر، والذي ظل على الرغم من نعمة الرعاية الاستثنائية من عمه بركات، الا ان حزن اليتم يطل من عينيه وملامحه «جسد دور نمر بن عدوان باقتدار واقناع عال الممثل الاردني ياسر المصري».

عندما بلغ نمر سن الفتوة، زارت سائحة فرنسية الصحراء - منطقة عيشهم - فرأت في عيون الفتى الشاب الفطنة والذكاء، والشجاعة الصارمة، فأهدته بندقية حديثة غير كل البنادق التي يمتلكها رجال البادية، فذاع صيته وصيت البندقية ومهارته في استخدامها وشاع ذلك بين كل القبائل البدوية، وتمنت السائحة الفرنسية على والدته ابتعاثه الى القدس الشريف بغية التعلم، وفعلا ارسله عمه بركات الى القدس، ثم إلى الازهر الشريف، الامر الذي أضاف له قوانين العدالة الاجتماعية والرأفة من مصادر تعتمد على صحيح الدين، لا أمزجة الذين نصبوا أنفسهم ولاة على الدين، وتمكن نمر بن عدوان من انتمائه بالدراسة من القدس والازهر الشريف من تطوير أدواته في الايغال بالمضمون الانساني والشعري، إلى جانب تفجير موهبته الشعرية الخاصة التي أبدع بها، وما زالت خالدة.


بدوي مثقف

اصبح نمر بن عدوان اول بدوي متعلم في البادية في ذلك الوقت قبل مئتي عام، وبرزت مواهبه كفارس في قبيلته في الدفاع عن اهله وارضه، وقام بصد الغزوات وخصوصا قبيلة الزيادنة، وبعد انتصارات كثيرة، تم تنصيبه شيخا على قبيلة العدوان، وان تنازل فيما بعد عن الزعامه لابن عمه حمود بن صالح العدوان.

وحين كان يقوم برحلة صيد لابراز مهارة بندقيته امام جمع من أصدقائه في منطقة مادبا والتي يقطنها قبيلة بني صخر انتابته حالة عطش، التقت عيناه الحادتان كصقر بفتاة جميلة اسمها وضحة كانت مع مجموعة من الفتيات عند عين ماء، فطلب منها ان تسقيه، فأعجب بها، وكانت هي بنت شيخ قبيلة من بني صخر، فطلبها للزواج وعاش حياته في قمة السعادة معه. وحتى انجابها لطفلين ومن ثم مقتلها. والذي يفجر لواعج الحب والشوق والحزن الشفيف بعد رحيلها عن الدنيا.


الرؤية الاخراجية

في مجال الطوبغرافية وهي جغرافية المكان لمسلسل نمر بن عدوان «ناصرهم الله» تم التصوير في أرض شديدة الجفاف والوعورة من حيث بيئتها الصحراوية الفقيرة جدا، وسماء بلا لون في الغالب الاعم، فالبيئة المصور بها المسلسل هي أرض منبسطة بلا زرع، قد نجد هنا وهناك مرتفعات رملية او صخرية بسيطة، لكنها أيضا لا ترتقي لمستوى الجماليات التي تمنحها الاراضي الريفية او الجبال او المناطق الساحلية، او حتى الشوارع والحدائق العامة في المدن.

عادة.. في المسلسل البدوي لا تملك أمامك الا مساحات محددة لتتجلى بها الاحداث، لا غير بيوت شعر حقيقية مصنوعة من وبر وصوف الحيوانات، تميل بألوانها للسواد الكثير المعتم والبياض القليل، وبعض الموتيفات على الاكسسوارات كالمساند التي تزدان بالخيوط الحمراء، وهو مشهد فقير في الاجمال «الله يساعد كاميرة المخرج».

وبيت الشعرهو مكان إقامة الابطال كمساكن لهم في تلك الازمنة الغابرة، وتجري به الاحداث وتقام في محيطه الحوارات وهو ملتقى البشر، هو فضاء مفتوح من جانبه الاوسع من الامام، محاطا بجوانب غير حادة، ويتغير بحسب اتجاه الريح إلى جانب وجود عدد من الخيول، وهي تستخدم في الاعمال المدنية والحربية، وقد يتوفر عين ماء هنا تحيطها عدد من النباتات الصحراوية.

إذا... فقر البيئة الصحراوية لا تمنح القدرة على التنوع واكتشاف جماليات المكان، لذا وجدنا ان البطولة الحقيقية في مسلسل نمر بن عدوان تحملها الاداء التمثيلي والتعبيري لنجوم العمل وعلى رأسهم الممثل الاردني ياسر المصري «نمر بن عدوان» الذي كان لوجهه ولعينيه، طاقة تعبيرية مذهلة حتى لو لم يتحدث، كما كانت حركة جسده المطواعة أمام الكاميرا مرنة ومعبرة عن انفعالاتة وآرائة، لاغيا من «دماغه» وجود كاميرات تصوره، فكان نمر بن عدوان او ياسر المصري سالبا لألباب المشاهدين بانفعالات دوره والشخصية التي يجسدها.

العبء الاكبر من فقر البيئة جعلت المخرج بسام المصري يتخذ من حركة أجساد ممثليه وقدراتهم التعبيرية أهم أدوات عمله فأداء نمر ووالدته ووضحة وحابس حسين و محمد الابراهيمي كانت في قمة حيويتها التمثيلية، والاداة الاخرى التي كانت لعبة المخرج المصري هو «قوة» الحوار الذي كان مكثفا ومعبرا دون تطويلات زائدة، وكلتا الاداتين تعتبران قليلتين الا انة استثمرهما استثمارا جيدا، ساعدة ايضا الموسيقى التصويرية المناسبة للاحداث، سواء كانت مصاحبة للالقاء الشعري الجميل لنمر بن عدوان، او أثناء «حاجة» المشهد لمرادف موضوعي، من خلال موسيقى تعبيرية تساند الاحداث، ربما ملاحظة بسيطة أخلت قليلا بجمالية المسلسل، وهو الايقاع البطيء لمسلسل نمر بن عدوان، وهو ربما ايقاع الحياة البدوية قبل قرنين من الزمان.


مبدعو الأردن

لا شك انه لا توجد بلد بالعالم تخلو من طاقات مبدعيها في شتى المجالات، ابداعات حقيقية مؤثرة تمنح الفائدة والمتعة للمتلقي، والمملكة الاردنية بها من المبدعين ما يذهلوننا في تقديم نتاجاتهم، الا ان بعض الظروف التسويقية والترويجية لمواهبهم غائبة عنهم لاسباب أتمنى لو أعرفها.

والاردن التي ما زالت مثلنا تعيش في تركيبة عشائرية وقبلية مثل دول الخليج والعراق، يمكنها أن تتيح الفرصة لفنانينها أن تسد نقصا رهيبا في الدراما البدوية، اذا توافرت لها عوامل النجاح من قصص حقيقية متوافرة جدا في الذاكرة الشعبية لاهل البادية وكذلك في مدوناتهم المكتوبة، هذا يدفع مبدعي الاردن لخلق صناعة خاصة فذة جدا، لا ينجح بها احد مثلهم، وتجد لها رواجا كبيرا لدى فضائيات منطقة الخليج.

الاردن اذا مؤهلة لان تتسيد هذا النوع من الاعمال الصعبة والمتخصصة والتي تحصد مشاهدة عالية، ولا سيما ان بادية الاردن تتشابه كثيرا في ظروفها «الديموغرافية» الطقسية والتاريخية والاقتصادية والاجتماعية مع دول الخليج، كما تتشابه لهجتها المحكية، وكذلك من حيث نمط المعيشة والازياء والاكسسوارات و«التحفظ الاجتماعي». وربما كان نمر بن عدوان ونجاحة المدوي هو عنوان للنجاح الاردني في الاعمال البدوية المقنعة التي لا تتخذ شكل الكاريكتير فيبعد عنة المشاهدون، بل الاعتماد على ما تملكة البوادي العربية من ثراءا كبيرا في حياتها الاجتماعية، ومهم جدا متابعة المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية التي طرأت على المنطقة قبل وأثناء ثم بعد وجود شكل المجتمع المدني الحديث، وأثرة على المجتمع البدوي ،وهو رصد يجيد مبدعي الاردن القدرة على النفاذ الية بسهولة ويسر ونقلة لمشاهدي التلفزيون من خلال دراما مشغولة برقي، كما أنموذج نمر بن عدوان... فياليتهم يفعلون..!




نمر وزوجته وضحة


مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا