pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المحكوم الهارب من القضاء يبثّ تغريدات الحساب الوهمي من مدينة ليدز

حمد الهارون... «مخطور» من بريطانيا

No Image
  • • مطابقة أسلوب ومفردات تغريدات «الحساب» مع تفريغ محادثات الهارون في قضايا سابقة
  • • منظومة «ريتويت» مدروسة تخلط المفبرك بالموجّه لإقناع المتلقي بأهداف المجموعة
  • • حساب «مخطور» في «إنستغرام» يروّج فبركاته... وتحديد هويات مغرّدين في حسابات أخرى تحمل الاسم ذاته
  • • تحديد هوية حمد الهارون يفتح باب القضاء أمام كل من تضرّر من تغريدات «مخطور»

انكشف «مخطور» وانكشف معه الكثير من المستور، فيما ينتظر بقية المستور ما سوف تسفر عنه التحقيقات التي بدأت منذ أيام في أروقة النيابة العامة.
هذا ما كشفت عنه مصادر خاصة لـ«الراي» أكدت أن حساب «مخطور» الحقيقي في «تويتر» هو للمحكوم الهارب من الكويت حمد الهارون الذي واصل من بريطانيا - حيث يقيم منذ هروبه - أعماله في خلط الأوراق وبث الإشاعات وإثارة الفتن مكملاً ما كان يفعله وآخرون قبل انكشافهم ومحاكمتهم وهروبهم.
ووفقاً لبلاغ تلقته الجهات القضائية رسمياً من وزارة الداخلية، فإن حساب «مخطور... صوت الكويت» على «تويتر» والمرتبط بحساب مخطور في تطبيق «إنستغرام» يبث من خط هاتف إنكليزي يستخدمه حمد الهارون، ويتم البث تحديداً من مدينة ليدز التي يبدو ان المحكوم الهارب يقيم فيها.
وعلمت «الراي» أن «الكشف عن الهارون الذي تطلب جهداً كبيراً، رافقته أيضاً عمليات مطابقة مع ما ورد من تفريغ لمحادثات له في قضايا سابقة للتيقن من أسلوبه في الكتابة والتأكد من المعلومات».
ويتم بث التغريدات بشكل منتظم على حساب «مخطور صوت الكويت»، فيما يتم الحرص كثيراً على إرفاق الأخبار برابط يحيل المتابع إلى تطبيق «إنستغرام» لتسويق الحساب أكثر بين المتابعين بما يؤدي إلى زيادة تأثيره على المتلقي الذي يستقبل الأخبار المفبركة والموجهة وبعض الأخبار الحقيقية، مع ربطها بما يمكن نعته بـ«منظومة ريتويت» مدروسة لإعادة بث ما تعرضه حسابات أخرى بعضها حقيقي وبعضها مدسوس بما يحقق أهداف صاحب الحساب وأعوانه.
ويلاحظ حرص حساب «مخطور» على الإساءة إلى الذات الأميرية وهز الثقة بالمؤسسات الحساسة وأبرزها الديوان الأميري إضافة إلى الإساءة لشخصيات سياسية وقانونية وقضائية وقيادات أمنية عدا عن بث الفتن والأخبار المفبركة وخلطها بما يؤدي إلى التباس الأمر على المتلقي وبالتالي تحقيق أغراض الحساب.
وأكدت مصادر «الراي» أن «حسابات أخرى تحمل اسم (مخطور) أيضاً وهي حسابات وهمية تم تحديد أشخاص من داخل الكويت يقومون بإدارتها وبث الأخبار والتغريدات منها، ولهم ارتباط بمحكوم هارب أيضاً.
وأشارت المصادر إلى أن كشف هوية صاحب حساب «مخطور» حمد الهارون، سيفتح الباب أمام كل من تضرّر أو تعرّض للإساءة من هذا الحساب إلى ملاحقته أمام الجهات القضائية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي