لا حلول مستدامة لدى «الأشغال» لمعالجة تراكم السافي

كشفت مصادر مطلعة في وزارة الأشغال العامة، عن تنسيق مشترك بين الوزارة ومعهد الكويت للابحاث العلمية وهيئة الزراعة، لايجاد حلول علمية مستدامة لحل مشكلة تراكم السافي على الطرق السريعة الخارجية، التي تكلف الوزارة الكثير من الأموال في سبيل إزلتها، لافتة إلى ان معهد الابحاث قدم للوزارة حلولا من شأنها معالجة المشكلة.
وقالت المصادر لـ«الراي»، ان «الوزارة وهيئة الطرق تفتقدان لأي حلول بالنسبة لمشكلة تراكم السافي، سوى إزالتها بالآليات المتوفرة لديهما، بمساعدة الدفاع المدني»، مبينا أنه «كان يفترض على الوزارة التفكير في حلول عملية مستدامة لحل المشكلة من جذورها، بالتنسيق مع هيئة الزراعة ومعهد الكويت للابحاث العلمية».
وذكرت المصادر أن المختصين في معهد الأبحاث أوضحوا لوزارة الأشغال ان الحواجز الخرسانية الموضوعة على جوانب الطرق الخارجية هي أحد الاسباب التي تؤدي إلى تراكم السافي على هذه الطرقات، مفضلين رفعها للتخفيف من تراكم السافي بجوارها.
وقالت «كان هناك تنسيق بين الوزارة وهيئة الزراعة، لقيام الأخيرة بتشجير حواف الطرق السريعة لمنع تسرب السافي على الطرقات، إلا ان المشروع لم يكتمل، لعدم حصول الهيئة العامة للزراعة على موافقة وزارة المالية على الميزانية المالية، للمناقصة التي كانت تنوي طرحها».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا