إدواردو إيغورين


«برقان»: لا تأثير للأزمة على البنك التابع

  • 16 أغسطس 2018 12:00 ص
  •  12

ذكرت مجموعة بنك برقان، أن معدلات الربحية لبنكها التابع في تركيا، لم تتأثر بشكل كبير نتيجة تقلبات أسعار العملة.
وأفاد البنك أن قراره الإستراتيجي بتحوط استثماره برأسمال «برقان إيه إس - تركيا» بالكامل، قد قام بحمايته من تقلبات أسعار العملات، بحيث يستمر حالياً بالقيام بأعماله كالمعتاد.
وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة، إدواردو إيغورين «في الوقت الحالي، لا يُتوقع أي تأثير يذكر على البنك التابع في تركيا، إذ يعتمد إستراتيجية وتحفظاً كبيراً في انتقاء، وبناء محفظته الائتمانية مع نهج المخاطر المتين للمجموعة».
وأشار إلى أنه نتيجة لذلك تمكّن البنك من الوصول إلى معدلات نسب للقروض المتعثرة، أقل بالمقارنة مع معدلات السوق التركي، لافتاً إلى أن «برقان» يعتمد خطة انتقائية، وتحفّظ في تعامله مع العملاء ذوي معدلات الاقتراض أو المخاطر العالية أو المضاربين منهم.
وأكد أن «برقان» يتمتع بهوامش ومعدلات سيولة جيدة، ولم يتخذ أي مراكز تذكر في تداولات العملات، لافتاً إلى أن «برقان إيه إس - تركيا» مؤهل لمواجهة الإضرابات بشكل سلس.
وأضاف إيغورين أن نموذج أعمال البنك متين، وهو مستعد جيداً للتعامل مع التقلبات إن استمرت، منوهاً إلى أن المجموعة استثمرت في تركيا بنظرة مستقبلية، وعلى المدى الطويل.
وتابع أن المجموعة اتخذت نهج التحوط كأسلوب وقائي على استثمارها في «برقان إيه إس - تركيا» منذ 2015، بهدف التقليل من التأثيرات المباشرة المتعلقة بالاضطرابات الجيوسياسية والتقلبات الاقتصادية، وهي خطوة مكّنتها من مواجهة التقلبات دون تأثير سلبي على مدار السنوات القليلة الماضية.
وأكد أن البنك مستعد لمواجهة التقلبات المحتملة ودعم عملائه، والحفاظ على وضعه التنافسي على المدى الطويل.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا