رشيد طه


أزمة قلبية أنهت حياة المغني الجزائري رشيد طه

  • 13 سبتمبر 2018 12:00 ص
  •  24

توفي المغني الجزائري المقيم في فرنسا رشيد طه، أحد أبرز وجوه الروك الفرنسي في الثمانينات، إثر أزمة قلبية ليل الثلاثاء عن 59 عاماً، حسبما أعلنت عائلته.
وجاء في بيان صادر عن العائلة نقله موقع «فرانس 25»: «يعلن ابنه الياس وعائلته وأقاربه وأصدقاؤه وشركة الإنتاج (نايف) بأسف وحزن شديدين وفاة الفنان رشيد طه خلال الليل إثر أزمة قلبية في منزله ليلاً قرب باريس».
ويعدّ رشيد طه، الذي قدم نسخة جديدة من أغنية شارل ترينيه الشهيرة «دوس فرانس»، من أبرز مغني «الروك» خلال الثمانينيات، كما أنه نجح في إيجاد لون جديد يجمع بين الأغنية الجزائرية الأصيلة والروك.
وولد طه بالقرب من مدينة وهران الجزائرية، قبل أن ينتقل إلى مدينة ألزاس الفرنسية وعمره آنذاك لا يتجاوز 10 سنوات.
ونال المغني شهرة واسعة بعد طرحه أغنية «يا رايح»، حيث لاقت انتشاراً كبيراً في العالم العربي.
ومن بين أشهر حفلاته، تلك التي أداها بشكل مشترك مع الشاب خالد والشاب فضيل العام 1998 وغنوا خلالها أغنية «عبدالقادر».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا