إنهاء إجراءات المغادرين


341 مصرياً غادروا إلى بلادهم

رحلة اليوم تأجلت إلى وقت لاحق

غادرت الرحلة الثانية لخطوط مصر للطيران عصر أمس، وعلى متنها 341 راكباً، منهم 8 مبعدين إدارياً، حيث تأتي الرحلة ضمن خطة مصر لإجلاء رعاياها من الكويت، وحدد لها 14 رحلة بالتنسيق مع سفارة مصر في الكويت، وخاصة بالمقيمين في البلاد بكرت زيارة أو المغادرين بصورة نهائية.
وأوضح مدير العلاقات العامة في إدارة الطيران المدني سعد العتيبي لـ«الراي» أن الادارة اتخذت كافة الإجراءات الأمنية والصحية، وتم إنهاء إجراءات سفر المصريين المقيمين في الكويت، أو من كانوا في زيارة بين أهلهم وبلدهم، لافتا إلى أن من بينهم مبعدين إدارياً، ومن المنتظر تنظيم رحلات أخرى سيعلن عن موعدها لاحقا.
وعبّرت مجموعة من المصريين المغادرين عن شكرهم واعتزازهم بالكويت وقيادتها، داعين المولي عز وجل أن يرفع الغمة عن هذه الأمة. وقالت أمل محمد إنها كانت في زيارة للكويت منذ فبراير الماضي، معبرة عن سعادتها في بلد تعشقه منذ الصغر، حيث سبق أن كانت مقيمة في الكويت، ودعت المقيمين إلى احترام القانون لسلامة المجتمع واتباع التعليمات الحكومية بهذا الشأن.
بدوره، عبر شريف أحمد عن شكره للكويت وأهلها على التعامل الراقي مع المقيمين، موضحاً أنه «كان مقيما في الكويت لأكثر من 10 سنوات، حتى أنهى إقامته لظروفه الخاصة والعودة إلى مصر»، داعيا الله أن يحفظ الكويت وأهلها.
في سياق متصل، أعلنت شركة مصر للطيران، أمس، تأجيل الرحلة الثالثة لإجلاء المصريين من الكويت والتي كانت مقررة اليوم، إلى وقت لاحق، مشيرة إلى انها ستقوم بالتواصل مع الركاب المسجلين للحجز في رحلات مقبلة.

لفتة إنسانية

وقف ثلاثة مصريين من المغادرين حائرين بعد اكتشاف أن عليهم غرامات يجب دفعها للسماح لهم بالمغادرة، خصوصاً أنهم لا يحملون نقوداً، فما كان من العقيد طلال سعيد والمقدم يوسف الهولان من إدارة أمن المطار، إلا القيام بلفتة إنسانية، عندما بادرا لدفع الغرامات وتمكين المغادرين الثلاثة من إكمال إجراءات السفر. وهذه الفزعة ليست بغريبة عن أبناء الكويت بلد الإنسانية والقائد الإنساني تجاه إخوانهم المصريين.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا