القادسية ينتظر أجانب «عليهم القيمة»... في يناير


«بحبوحة دعم» ترفع قيمة الأجانب في القادسية

إلغاء المعسكر الخارجي رسمياً... وضاري والرياحي قد يلحقان بمواجهة السالمية
  • 08 نوفمبر 2017 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب صادق الشايع |
  •  37
تواصل لجنة كرة القدم في نادي القادسية، بالتنسيق مع الجهاز الفني للفريق الأول، البحث في عدد من السير الذاتية واللقطات المسجلة للاعبين أجانب قدمت إليها من قبل متعهدين، تمهيداً لاختيار الأفضل للتعاقد معهم في فترة الانتقالات الشتوية المقررة في يناير المقبل.

وعلمت «الراي» ان اللجنة قررت التريث في عملية الاختيار نظراً الى وجود الوقت الكافي للنظر في السير الذاتية للاعبين والذين يتركزون في مركزي الوسط المتقدم والمهاجم الصريح.

وأوضحت مصادر في النادي ان شهر ديسمبر المقبل سيشهد الكشف عن هوية القادمين الجدد لـ «الأصفر» والذين سيخلفون الثنائي البرازيلي تياغو موريرا وريناتو دي ليما اللذين لم يصيبا النجاح المنتظر رغم حصولهما على فرص كافية.

وحصلت اللجنة على وعود من شخصيات قدساوية بالتكفل بعقود اللاعبين الأجانب، الامر الذي سيمنحها هامشاً أكبر للتحرك باتجاه أسماء ذي قيمة، على عكس الفترة الماضية التي كانت فيها محكومة بمبالغ مالية معينة.

على صعيد آخر، صرفت اللجنة النظر عن اقامة معسكر خارجي كان مقرراً خلال فترة توقف المسابقات المحلية وقبل انطلاق كأس ولي العهد، وذلك بسبب عدم تمكن النادي من استخراج تفرغات لعدد كبير من اللاعبين، ما يعني عدم قدرتهم على مرافقة الوفد، وبذلك ينتفي الغرض من اقامته.

وسيكتفي الفريق بالتدريبات اليومية حتى انطلاق كأس ولي العهد في 18 نوفمبر الجاري.

إلى ذلك، ينتظر ان يعود المدرب الكرواتي داليبور ستاركيفيتش الى البلاد خلال الايام المقبلة بعد أن غادر الى بلاده في اجازة قصيرة، تسلم خلالها مساعده محمد المشعان مسؤولية قيادة الفريق في لقاء الأمس مع العربي ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية لكأس الاتحاد التنشيطية.

وفي اطار متصل، استهل المدافع ضاري سعيد المرحلة الأخيرة من برنامج التأهيل من الاصابة التي عاني منها وأبعدته عن «الأصفر» منذ انطلاق الموسم الراهن.

وخضع سعيد للعلاج في الولايات المتحدة الاميركية خلال الصيف الماضي، وذلك من اصابة في «وتر أكيلس» القدم وهي من الاصابات الصعبة التي تحتاج الى وقت طويل للتعافي.

وبعد التحاقه بمعسكر تركيا في أغسطس الماضي، لم يلمس اللاعب تحسناً في حالته، فاضطر الى المغادرة مجدداً الى العاصمة القطرية الدوحة لتلقي العلاج في عيادة «اسبيتار» في أكاديمية اسباير الرياضية قبل ان يعود مطلع الاسبوع الجاري.

ويأمل سعيد في أن يكون جاهزاً للمشاركة مع زملائه في الجولة الثانية من منافسات كأس ولي العهد أمام النصر في 25 نوفمبر الجاري حيث تبدو فرص لحاقه بمواجهة السالمية ضمن الجولة الأولى قبل ذلك بأسبوع صعبة.

وفي السياق ذاته، توقّع الجناح الأردني أحمد الرياحي عودته للمشاركة مع الفريق في أول جولتين من مسابقة كأس ولي العهد.

وكان الرياحي تعرض لتمزق في أربطة الكاحل غيّبه عن اللقاء الأخير لـ «الأصفر» في «دوري فيفا» أمام التضامن، كما حرمه من الانضمام الى منتخب بلاده الذي يستعد للقاء كمبوديا على أرضها ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم آسيا 2019 في دولة الإمارات العربية المتحدة.

من ناحية أخرى، قام عضو الجمعية العمومية محمد النصار بتقديم مكافآت الى لاعبي الفريق رضا هاني وفيصل سعيد والرياحي نظير تميزهم خلال الفترة الماضية، فيما جاء تكريم طلال العامر لالتزامه بالبرنامج التدريبي المعد له.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا