الحبس والإبعاد للباكستاني فرحان العلي

قضت محكمة الجنايات، أمس، بحبس الفنان الباكستاني فرحان العلي سنتين مع الشغل والنفاذ، وغرامة 1000 دينار، والإبعاد عن البلاد بعد تنفيذ العقوبة عن تهمة نشر فيديو خادش للحياء على «سناب شات».
وكانت وزارة الداخلية سبق أن أحالت العلي إلى النيابة العامة، بعد نشره فيديو خادش للحياء على حسابه الخاص في موقع «سناب شات»، إلا أنه أنكر التهمة الموجهة إليه، مؤكداً أن صديقاً له هو من عمل «مقلب» فيه،، وتجاوز حدوده ونشر الفيديو من دون علمه، لافتاً إلى أنه لا يقصد الإساءة، وأنه يحترم جمهوره.