No Script

«الشؤون»: لـ«بشائر الخير» دور في مكافحة الإدمان

u0648u0641u062f u0648u0632u0627u0631u0629 u0627u0644u0634u0624u0648u0646 u0648u0642u064au0627u062fu0627u062a u0627u0644u062cu0645u0639u064au0629
وفد وزارة الشؤون وقيادات الجمعية
تصغير
تكبير
أعرب الوكيل المساعد لقطاع التعاون بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل حسن كاظم، عن بالغ سعادته بزيارة جمعية بشائر الخير، مؤكدا أن ما شاهده خلال هذه الزيارة عمل كبير تجاه قضية المخدرات والوقاية منها والتوعية بمخاطرها، مشيداً بما يبذله رجال الجمعية بقيادة رئيسها الشيخ عبد الحميد البلالي، من جهود جبارة تفتخر بها الكويت وكل الأجيال القادمة.

جاء ذلك خلال زيارته للجمعية اول من أمس، للاطلاع على تجربتها وأنشطتها وما تقدمه من خدمة للمجتمع في إنقاذ المئات ممن وقعوا فريسة تلك الآفة المدمرة، حيث كان في استقباله الشيخ البلالي، وأمين السر مسلم الزامل، ورئيس لجنة العلاقات العامة منصور الخشتي.


وقال كاظم «اطلعت على مدى تواصل الجمعية عربيا ودوليا، وزيارة الوفود إلى الجمعية وزياراتهم الخارجية، لنشر تجربة بشائر الخير وإعطاء دورات تأهيلية للعاملين في مجال مكافحة الإدمان وعلاج المدمنين، وقد تواعدنا كوزارة شؤون، بأن نضع أيادينا في أيديهم من خلال قطاع التنمية الاجتماعية المسؤول عن هذا الموضوع، على أن يكون متواصلا مع بشائر الخير، طامحين في تعاون أكثر معهم ومع الداخلية في قضية المدمنين والتائبين، ونبحث مع الجمعية في أمور كثيرة وتفعيل المقترحات المقدمة منهم».

من جانبه، استعرض البلالي أهم ما قامت به بشائر الخير خلال سنوات طويلة من العمل الجاد، وأهم الصعوبات التي واجهت فريق العمل، و«خاصة الدعم المادي وكيف تغلبوا على هذه الصعوبات، من خلال الداعمين من أهل الخير الذين قدموا العديد من المساعدات حتى أصبح الحلم حقيقة».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي