No Script

شرطة الاحتلال توقف خمس يهوديات لصلاتهن عند حائط المبكى في القدس

تصغير
تكبير
أوقفت الشرطة الاسرائيلية اليوم خمس نساء يهوديات قمن بالصلاة عند حائط المبكى في البلدة القديمة في القدس وهن يرتدين شال الصلاة الذي يقتصر ارتداؤه على الرجال، بحسب ما اعلنت متحدثة باسم الشرطة.

وقالت لوبا سمري: "جاءت مئات النساء الى حائط المبكى وخمس منهن يرتدين شالات الصلاة المحفوظة للرجال، وهو ما حظرته المحكمة العليا وقامت الشرطة بإيقافهن".

واشارت سمري الى ان "احد الرجال اليهود المتدينين الذي حاول إحراق احد كتب النساء، تم ايقافه ايضا".

واصدرت المحكمة العليا الاسرائيلية في عام 2003 قرارا نص على ان (وجود النساء وصلاتهن عند حائط المبكى قد يسبب اخلالا في النظام العام).

وتحاول نساء من منظمة "نساء الحائط" اليهودية التابعة للتيار الحديث الإقتراب من الحائط للصلاة والانشاد هناك، على الرغم من اعتراض بعض المصلين الرجال من المتدينين المتشددين وإطلاقهم الشتائم تجاههن.

وتؤكد النساء انهن "ضحايا التمييز الجنسي"، ولكن الرجال المتدينين يعدون ذلك "استفزازا"، حيث يعد ارتداء الشالات مخصصا للرجال وكذلك حمل مخطوطات التوراة والاناشيد ايضا، حيث يرى بعض الحاخامات ان "هتافات النساء قد تثير شهوة الرجال".


(ا ف ب)

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي