No Script

شارك فيها بشارعبدالله وطارق الجلاهمة ووليد علي

ضيوف ندوة «ملعب الخليج» ينتقدون الإهمال الحكومي للرياضة

تصغير
تكبير
 

أقام النادي الإعلامي بجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا ضمن فعاليات أسبوعه الإعلامي الاول ندوته الثانية تحت عنوان «ملعب الخليج»، استضاف خلالها عدداً من نجوم الكرة الكويتية أمثال اللاعب الدولي السابق بشار عبد الله، واللاعب الدولي الحالي وليد علي، والمستشار الفني لنادي نوتنغهام فورست الإنكليزي طارق الجلاهمة، حيث حاورهم فيها الإعلامي مناف أشكناني والذي تناول معهم موضوع علاقة الإعلام بالمجال الرياضي.

وبين نجم المنتخب الوطني ونادي الكويت اللاعب وليد علي أن لوسائل التواصل الاجتماعي خصوصا «تويتر» تأثيراً كبيراً على مستوى اللاعبين، حيث تسهم آراء المغردين وانتقاداتهم إما برفع الروح المعنوية للاعبين، أو انها تشكل عامل ضغط نفسي عليهم يؤثر على أدائهم داخل الملعب.

من جانبه، تطرق نجم المنتخب الوطني اللاعب السابق بشار عبد الله إلى الأوضاع الرياضية في البلاد، والتي أخذت تتدهور شيئا فشيئا نتيجة للإهمال الحكومي وعدم اهتمام المسؤولين بالشباب والرياضة.

وقال عبدالله « أن الإتحاد الكويتي بحاجة إلى من يعمل بجد واجتهاد لتحقيق الإنجازات، بغض النظر عن ان يكون ذلك الشخص مواطنا أو أحد أفراد الأسرة الحاكمة». وأكمل اللاعب السابق بشار عبدالله حديثه بأن « حل مشكلة الرياضة الكويتية يكمن في تطبيق الاحتراف الكلي أسوة ببقية البلدان في العالم، حتى يتفرغ اللاعب كليا للكرة».

وحول موضوع خصخصة المنشآت الرياضية، قال المستشار الفني لنادي نوتنغهام فورست الإنكليزي طارق الجلاهمة « إن سبب تراجع الرياضة الكويتية هو غياب قوانين خصخصة المنشآت الرياضية، والتي إذا طبقت فإنها ستعمل على تحقيق نقلة نوعية في تاريخ الكرة الكويتية». وأكمل الجلاهمة حديثه بأن « خصخصة القطاع الرياضي ستعمل على توفير فرص عمل للشباب تزيح عن كاهل الدولة عبئا كبيرا كان قد أرقها لسنين طويلة».

وفي ختام اللقاء، تلقى الضيوف أسئلة الطلاب والطالبات، والذين أخذوا يرسلونها على حساب النادي الإعلامي في «تويتر»، بشكل أتاح الفرصة أمام الجميع لتوجيه الأسئلة للضيف بكل سهولة وأريحية.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي