No Script

بحضور ملكة السويد وتركي بن طلال 13 الجاري

سمو الأمير يرعى عشاءً خيرياً لـ«مينتور» ... بضيافة محمد الشايع

u00abu0645u064au0646u062au0648u0631u00bb u062au0643u0631u0651u0633 u062cu0647u0648u062fu0647u0627 u0644u0648u0642u0627u064au0629 u0627u0644u0623u0637u0641u0627u0644  u0648u0627u0644u0634u0628u0627u0628 u0645u0646 u0627u0644u0645u062eu062fu0631u0627u062ar
«مينتور» تكرّس جهودها لوقاية الأطفال والشباب من المخدرات
تصغير
تكبير
يرعى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وبحضور الملكة سيلفيا ملكة السويد، رئيسة مينتور العالمية، ورئيس مجلس أمناء مينتور العربية الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، حفل عشاء خيري يوم 13 إبريل في «الأفنيوز».
ويستضيف حفل العشاء الخيري، رئيس مجلس إدارة شركة محمد حمود الشايع ومحمد عبد العزيز الشايع، عضو مجلس أمناء مينتور العربية وكذلك مينتور العالمية، وفق بيان صادر عن شركة «مباني».
وسيحضر العشاء عدد من الوزراء والشخصيات العامة وأعضاء مجلس مينتور العالمية والعربية وأصحاب الأعمال إلى جانب ممثلين عن المنظمات الخيرية العاملة في المجال والشباب والاهل والخبراء والإعلاميين.
وقالتت الملكة سيلفيا «يجب علينا منع الأذى والآلام التي تنجم عن تعاطي المخدرات لكل المستخدمين ولأسرهم وأصدقائهم ومجتمعاتهم».
وتأمل مينتور العربية من خلال هذا الحدث المهم زيادة الوعي حول مخاطر تعاطي المخدرات وتوسيع شراكاتها الإستراتيجية في دولة الكويت من أجل تنفيذ العديد من البرامج والمشاريع التي تعمل عليها حالياً والتي تركز على نشر ثقافة الوقاية والسلوك التربوي الإيجابي.
«السعي إلى إقامة عالم عربي تتاح فيه الفرص للأطفال والشباب لينعموا بحياة سليمة خالية من المخدرات»؛ هذه هي رؤية مؤسسة مينتور العربية وهي مؤسسة غير حكومية تهدف إلى وقاية الأطفال والشباب من المخدرات.
وكغيرها من المؤسسات غير الحكومية في هذا المجال، تواجه «مينتور» العربية مهمة ضخمة في محاولة وقف انتشار هذه الظاهرة المميتة والتي تنتشر بسرعةٍ هائلة في المنطقة العربية، ولا يمكن لمينتور العربية تحقيق هذه المهمة بمفردها وإنما بمساعدة وتعاون مختلف الأطراف، مثل المؤسسات الحكومية وغير الحكومية والقطاع الخاص والخبراء والمربين والأهل والقادة الدينيين ووسائل الإعلام وغيرها. كما أنه من الأهمية بمكان أن تكون هناك استراتيجيات وطنية شاملة وموارد بشرية مؤهلة وملتزمة وتنسيق بين مختلف الأطراف العاملة في المجال وتوفير الموارد المالية، كل ذلك سيدعم ويساند تنفيذ البرامج والمشاريع التوعوية والتثقيفية التي تسعى المؤسسة حالياً لتنفيذها وخاصة تلك التي أثبتت نجاحها عربياً ودولياً.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي