No Script

وفد حكومي سوري رفيع يبحث في الجزائر وساطة محتملة مع المعارضة لوقف الحرب

تصغير
تكبير
 


كشف مصدر جزائري أن "وفدا سورياً رفيع المستوى يزور الجزائر حالياً بصورة غير معلنة، لبحث وساطة محتملة قد تقودها الجزائر بين نظام الأسد والمعارضة المسلحة".

ونقلت صحيفة "الشروق" الجزائرية اليوم عن المصدر، قوله: "إن مسؤولين جزائريين استقبلوا أمس وبعيدا عن الأضواء، مسؤولا كبيرا في حزب البعث السوري ووفداً أمنياً مرافقاً له عبر رحلة خاصة لطائرة روسية قادمة من مطار باريس، انطلاقاً من العاصمة الروسية، موسكو، قبل أن تحط بالمطار الدولي هواري بومدين بالعاصمة الجزائرية".


وضم الوفد السوري 5 من القياديين في النظام السوري، كما شمل كلاً من مدير الأمن الداخلي برتبة فريق، ونائب محافظة حلب التي تشهد أشد المعارك بين القوات النظامية وقوات المعارضة.

وكان في استقبال الوفد، الأمين العام للداخلية الجزائرية عبد القادر واعلي، وممثل عن وزارة الخارجية، وعدد من الضباط الجزائريين.

وقال المصدر: "إن الحديث يجري الآن حول اعتزام السلطات الجزائرية لأن تكون وسيطاً بين نظام الأسد والمعارضة لوقف الحرب".


(يو بي أي)

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي