No Script

حسين رئيساً تنفيذياً لـ «إيكويت» والرشيدي مرشحاً لـ «الأحمدي»

تصغير
تكبير
| كتب إيهاب حشيش |

أكدت مصادر نفطية رفيعة المستوى أن منصب الرئيس التنفيذي لشركة «إيكويت» لصالح نائب العضو المنتدب لمصفاة ميناء الأحمدي ونائب رئيس مجلس الإدارة في شركة البترول الوطنية محمد حسين خلفاً لحمد التركيت الرئيس التنفيذي الحالي لشركة «إيكويت».

وقالت المصادر لـ«الراي» إن اللجنة التي قيمت المرشحين رفعت توصيتها بتعيين محمد حسين في المنصب، ومن المنتظر اعتماد القرار من مجلس الإدارة، موضحة أن فترة الرئاسة التنفيذية الحالية للشركة تنتهي في ديسمبر المقبل.

وأوضحت المصادر أن من المنتظر أن يحصل حسين على باقة التقاعد الجديدة والخروج من القطاع النفطي الحكومي لينضم إلى القطاع النفطي الخاص، مؤكدة أن السجل الحافل بالخبرات لحسين حسم المنافسة لصالحة، متوقعة أن يستمر النجاح الذي حققه التركيت خلال السنوات العشر الماضية.

وأوضحت المصادر أن خروج حسين من «البترول الوطنية» يعني شغور منصب نائب رئيس شركة البترول الوطنية وكذلك نائب العضو المنتدب لمصفاة ميناء الأحمدي والمرشح الأكبر لها نائب العضو المنتدب للتسويق المحلي والتخطيط في شركة البترول الوطنية بخيت الرشيدي.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي