No Script

«بيكر تلي» تناقش التحديات الاقتصادية خلال مؤتمرها السنوي في أميركا

تصغير
تكبير
شارك أكثر من 185 فرداً من أعضاء شبكة «بيكر تلي» العالمية للمحاسبة واستشارات الاعمال في المؤتمر السنوي العالمي، الذي عقد في ولاية هاواي الاميركية بين 3 و 8 نوفمبر 2011، لمناقشة التحديات الاقتصادية العالمية المستمرة، وبحث سبل تعزيز التعاون بين الأعضاء لتقديم خدمات عالية الجودة، فضلا عن تطوير أعمال «بيكر تلي» على المستوى الدولي.

ولفت هشام سرور الشريك التنفيذي في «بيكر تلي الكويت» والذي شارك في المؤتمر ممثلاً عن دولة الكويت، إلى أن سوق الخدمات المهنية لم يكن محصناً ضد تأثيرات الأزمة المالية العالمية، وتدهور الوضع الاقتصادي الذي أثر سلباً على حجم أعمال الخدمات المهنية.

وأضاف سرور أن استراتيجية «بيكر تلي» ودعمها لأعضائها علي مستوي العالم، مكن الشبكة من المحافظة على مستوى الإيرادات دون انخفاض ملحوظ، مشيراً إلى أن الهدف الرئيسي للشبكة هو تقديم خدمات عالية الجودة في أوقات تفرض تحديات كبيرة.

وبين سرور أن شبكات التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت ومن خلال انتشارها الكبير على الصعيد العالمي، ساهمت في ايصال رؤية ورسالة الشبكة، وهو ما دفعها إلى فتح صفحة خاصة بها على موقع فيسبوك.

واوضح أن «بيكر تلي الكويت» انشأت صفحتها الخاصة على أربعة مواقع بينهم «فيسبوك» و«تويتر» و«لينكد إن» و«يوتيوب»، مشدداً في الوقت عينه أن القنوات ليست بديلا عن شبكة الإكسترانت (Extranet) بين الأعضاء ولكنها صممت لمساعدة الأعضاء على الوصول إلى أكبر عدد من العملاء خارج الشبكة.

وكشف سرور أن خطة عمل «بيكر تلي» لعام 2012 - 2013 تركز على تطوير الاستراتيجيات والأهداف التي تم اعتمادها العام الماضي، والعمل على معالجة مشاكل السوق الحالية وتجنب المشاكل التي يمكن أن تحدث مستقبلاً، وذلك بهدف المحافظة على مكانة الشبكة وترتيبها على مستوى العالم.

من جهة اخرى أشار سرور إلى أنه وطبقاً للاقتراحات الأوروبية بإجراء تغييرات جذرية على لوائح مهنة التدقيق والتي سوف يتم نشرها في وقت لاحق، فإن المهنة بصدد مواجهة تغييرات جذرية، لا تقتصر تبعاتها على أوروبا فقط بل ستمتد إلى العالم بأكمله، موضحاً أن هذه القضية كانت حاضرة بقوة على جدول أعمال المؤتمر.

وأفاد سرور أن معظم المكاتب الأعضاء في «بيكر تلي» يستخدمون علامة تجارية موحدة على مستوى العالم، خصوصاً وأن الشبكة تقوم بإجراء تدقيق دوري بمدى التزام الأعضاء باستخدام العلامة التجارية الموحدة بصورة تعكس المهنية التي تعمل بها شبكة الأعضاء، ومدى التعاون والتواصل وقوة العلاقة في ما بينهم تعزيزاً لروح العمل الجماعي..
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي