No Script

إلزام مواطنة دخول الطاعة

تصغير
تكبير
| كتب أحمد لازم |

أيدت دائرة الأحوال الشخصية بمحكمة الاستئناف حكم محكمة اول درجة القاضي بالزام زوجة بدخول سكن الطاعة الزوجية، وذلك لهروبها وهجرها منزل الزوجية دون اسباب.

وقال المحامي علي الواوان، بصفته وكيلاً عن الزوج في صحيفة الدعوى: «ان الزوجة هجرت زوجها من دون أي مبرر أو سبب، وقامت باستئجار شقة في منطقة السالمية والسكن فيها، تاركة اولادها الاربعة لدى والدهم، وان موكلي فوجئ حينما عاد الى بيت الزوجية بأولاده يبلغونه بأن والدتهم تركت المنزل واستأجرت شقة، كما ابلغتهم - فلم يستطع تمالك نفسه وقام بابلاغ اشقائها الذين حضروا اليه لمعرفة الدوافع التي جعلت شقيقتهم تترك منزل الزوجية دون علمه او حتى ابلاغ زوجها فقام احد اشقائها بالاتصال عليها وابلغته انها اتخذت قرارها ولن تعود لمنزل الزوجية ولاتوجد اي اسباب لتركها لاولادها وزوجها، فقرر الزوج اللجوء الى المحاكم.

وطلب الواوان الى هيئة المحكمة ندب مأمور تنفيذ أو خبير لمعاينة منزل الزوجية الذي كانت تعيش فيه زوجته وانتهى تقرير المأمور الى توفير الزوج جميع متطلبات الحياة الزوجية في منزله، وانه لا توجد اي اسباب لهجر زوجته منزل الزوجية.

وطلب الواوان الزام الزوجة بدخول الطاعة استناداً لما جاء بتقرير مأمور المعاينة، وقضت محكمة اول درجة بالزام الزوجة لدخول الطاعة بمسكن الزوج، غير انها لم ترتض فقدمت طعنا امام محكمة الاستئناف التي قضت برفض دعواها وتأييد حكم محكمة اول درجة.
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي