No Script

نيكاراغوا تنتخب رئيسا وأورتيغا الأوفر حظا

تصغير
تكبير
ماناغوا - ا ف ب - أدلى الناخبون في نيكاراغوا بأصواتهم امس في الدورة الاولى من انتخابات رئاسية يرجح فوز الرئيس اليساري المنتهية ولايته دانيال اورتيغا فيها في مواجهة معارضة يمينية مشتتة بينما تشكل نتائج الاقتراع التشريعي الذي جرى امس الرهان الرئيسي للتصويت.
ودعي نحو 3،4 ملايين ناخب، بينهم المقترعون الذين بلغوا السادسة عشرة من العمر، الى التصويت في 12 الفا و960 مركز اقتراع باشراف مراقبين دوليين بعد النتائج التي اثارت جدلا للانتخابات البلدية الاخيرة التي فازت فيها السلطات الحاكمة في 2008.
وحصل المقاتل السابق دانيال اورتيغا حليف الفنزويلي هوغو تشافيز على موافقة المحكمة العليا لخوض الانتخابات لولاية رئاسية ثانية، خلافا لما ينص عليه الدستور.
وكان اورتيغا شغل منصب الرئيس من 1984 الى 1989 بعدما اطاح المتمردون الساندينيون الذين كان احد قادتهم بحكم سوموزا في 1979. ويدعو اورتيغا الى بناء نيكاراغوا «اشتراكية ومسيحية ويسود التضامن بين ابنائها».
وبعد عقود من الديكتاتورية وعشر سنوات من حرب اهلية ضد ثوار الكونترا الممولين من قبل الولايات المتحدة، يأمل اروتيغا في تحقيق «المصالحة».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي