No Script

باكستاني «فارقها» وسط رفاقه

تصغير
تكبير
| كتب عزيز العنزي |

احال رجال الامن الى الطب الشرعي جثة وافد باكستاني، بعد ان حمله رفاقه في مسكنه الى مستشفى مبارك، وافادوا بأنه لفظ انفاسه فجأة.

مصدر امني ذكر لـ«الراي» ان «مجموعة من الوافدين الذين يحملون الجنسية الباكستانية حضروا الى مستشفى مبارك، يحملون رفيقا لهم من جنسيتهم نفسها، وقد وافته المنية، وذكروا في التحقيقات المبدئية لمحقق المستشفى انه كان في حالة عادية، وحضرته الوفاة».

المصدر اكمل ان «الجثة احيلت الى الطب الشرعي للتحقق من أسباب الوفاة، فيما اجريت تحقيقات مع رفاق المتوفى تحسبا لأي احتمال جنائي».
الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي