«الشباب» تفتتح مركز التدريب على المهن التراثية في «يوم البحار» و«المكشات 2»


- الجلاوي: تعريف الجيل الواعد بالمهن الكويتية القديمة التي مارسها الآباء والأجداد

افتتحت الهيئة العامة للشباب الكويتية اليوم الأحد مركز التدريب على المهن التراثية في قرية يوم البحار التراثية وبمشروع «المكشات 2» في الجزيرة الشمالية لجسر الشيخ جابر الأحمد، بهدف غرس قيمة الحفاظ على تراث الكويت في نفوس الشباب.

ويقدم مركز التدريب المستمر حتى الـ26 من شهر فبراير المقبل دورات متخصصة في صناعة السفن الخشبية «البوم» والسدو والخزف و«الصناديق المبيتة» وغيرها من المشغولات القديمة.

وأكد رئيس المراكز الحرفية والتراثية في الهيئة غازي الجلاوي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) بهذه المناسبة الاهتمام بتعريف جيل الشباب الواعد بالمهن الكويتية القديمة التي مارسها الآباء والأجداد من خلال تدريبهم عليها.

وقال الجلاوي إن الهيئة وفرت مدربين معتمدين «لديهم خبرة كبيرة في هذه المجالات»، وهم عبد العزيز الخباز وكامل القلاف ودلال ملك ومحمد الحطب لتدريب الشباب على مختلف الصناعات اليدوية القديمة، مشيداً بـ«الإقبال الجيد» من الشباب خلال اليوم الافتتاحي.

وأفاد بأن الهيئة اتخذت هذه الخطوة بهدف الوصول إلى الشباب في أماكن تجمعاتهم وتعزيز الجانب التراثي لديهم منوها بتعاون وزارتي الإعلام والشؤون الاجتماعية لتوفيرهما هذه المراكز للهيئة لإقامة مثل هذه الأنشطة التراثية ما يجسد التعاون البناء بين الجهات الحكومية في خدمة المجتمع.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي