في حفل تكريم أقيم في مقر الأمانة العامة بالقاهرة

البرلمان العربي يمنح الراحل عبد العزيز البابطين وسام الريادة


- سعود البابطين: إطلاق جائزة سنوية لمبدعي اللغة العربية بقيمة 100 ألف دولار

منح البرلمان العربي برئاسة عادل بن عبدالرحمن العسومي «وسام الريادة» للراحل عبدالعزيز البابطين، «الذي لمعت شخصيته كرمز للشعر والثقافة والأدب لجهوده المستمرة نحو تعزيز قيم السلام العادل»، وذلك في حفل تكريم يمزج بين الحزن والفخر في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

ويأتي هذا التكريم تقديرًا عميقًا لإرثه الثقافي والأدبي وللجهود اللافتة التي بذلها الراحل في خدمة المنطقة العربية والذي خصص حياته وأمواله لنشر الثقافة والأدب وتعزيز حوار الحضارات، وتعزيز قيم التلاحم والتعاون العربي من خلال القوة الناعمة.

وقال رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي أن هذه المناسبة التكريمية تعكس التفاني والاحترام العميق الذي يحظى به الراحل عبد العزيز البابطين عربياً وعالمياً، وتبرز الإرث الراسخ الذي سيظل خالدًا في ذاكرة العديد من الأفراد والمؤسسات.

وأكد العسومي أن إرث الراحل عبدالعزيز البابطين سيظل يلهم ويشكل مصدر إلهام للأجيال الحالية والقادمة.

من جانبه قال سعود عبدالعزيز البابطين نجل الراحل عبدالعزيز البابطين إن تكريم والدي من قِبل البرلمان العربي يعتبر شرفًا كبيرًا، وهو تقديراً للدور الثقافي والأدبي الذي قدمه والدي في المنطقة العربية والعالمية.

وأعرب البابطين عن شكره لهذه البادرة التي تأتي من مؤسسة على درجة كبيرة من الأهمية على المستويين الشعبي والرسمي مثل البرلمان العربي العريق.

وأكد أنه ليشعر بكل الفخر والاعتزاز بتسلم هذا التكريم باسم والده «طيب الله ثراه» وباسم الثقافة والأدب الذي تفانى والده في خدمتهم طوال حياته.

وأضاف البابطين إن مسؤوليتي تكمن في الاستمرار بعد رحيل والدي بتوجيه الضوء نحو الثقافة والأدب كوسيلة للتواصل والتأثير الإيجابي على الوطن العربي.

وأعلن البابطين عن اطلاق جائزة سنوية تحت مظلة البرلمان العربي لمبدعي اللغة العربية تحمل اسم والده ،طيب الله ثراه ، بقيمة 100 ألف دولار.

وبمشاركة فعّالة استعرض أعضاء البرلمان العربي الإسهامات الفريدة التي قدمها الراحل في تعزيز التفاهم الثقافي وتعزيز روح السلام بين الشعوب، كما تم تسليط الضوء على رؤيته الفذة في تعزيز الحوار بين الحضارات المختلفة.

وفي ختام الحفل، تسلم نجل الراحل الأكبر سعود عبد العزيز البابطين درع البرلمان العربي تكريمًا لعطائه اللافت ومساهمته الفعّالة في بناء مستقبل يشرف الوطن العربي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي