المؤشر العام يتراجع متأثراً بأداء السوق الأول

هبوط 11 قطاعاً يُفقد «البورصة» 203.3 مليون دينار بنهاية الأسبوع


- القيمة السوقية زادت 26 مليوناً في 5 جلسات
- 5 أسهم استحوذت على 44.7 في المئة من السيولة و76.5 في المئة نصيب «الأول»

أنهت بورصة الكويت جلسة نهاية الأسبوع على تباين في أداء مؤشراتها، ففي حين ارتفع مؤشرا السوق الرئيسي و«الرئيسي 50» بنحو 0.38 و0.58 في المئة على التوالي مقارنة بإغلاقات أول من أمس، تراجع المؤشر العام للبورصة 0.48 في المئة، متأثراً بانخفاض مؤشر السوق الأول الذي أغلق منخفضاً بنحو 0.7 في المئة.

وهبطت القيمة السوقية الإجمالية للشركات المدرجة في البورصة أمس بنحو 203.33 مليون دينار، وفقاً لحسابات «كامكو إنفست»، ما قلّص مكاسبها خلال الأسبوع لتبلغ نحو 26 مليوناً مغلقة عند 42.321 مليار دينار مقارنة بـ42.295 مليار في نهاية الأسبوع الماضي.

ومن أصل 123 شركة تم التداول على أسهمها أمس، ارتفعت أسعار 55 سهماً مقارنة بإقفالاتها أول من أمس، في حين انخفض 54 سهماً وبقي 14 دون تغيير في أسعارها، إذ شهد السوق الأول ارتفاع 6 أسهم وانخفض 18 سهماً واستقرت أسعار 7، فيما ارتفع 49 سهماً في السوق الرئيسي من أصل 92 سهماً تم التداول عليها وانخفض 36 وبقيت 7 أسهم دون تغيير في أسعارها مقارنة بإقفالات الأربعاء.

وعلى مستوى القطاعات، تراجعت مؤشرات 11 قطاعاً من أصل 13 أمس جاء في مقدمتها قطاع السلع الاستهلاكية الذي سجل مؤشره تراجعاً بنحو 2.83 في المئة، تلاه قطاع الخدمات الاستهلاكية بانخفاضه 1.44 في المئة، ثم المواد الأساسية بـ0.75 في المئة.

أما القطاعان الرابحان، فكانا قطاع العقار الذي صعد مؤشره بنحو 0.67 في المئة وقطاع التكنولوجيا بـ0.49 في المئة.

أما بالنسبة للسيولة، فبلغ إجمالي قيمة تداولات البورصة في جلسة نهاية الأسبوع 43.835 مليون دينار، مرتفعة بنحو 2.6 في المئة مقارنة بمستواها أول من أمس البالغ نحو 42.72 مليون دينار.

واستحوذت أسهم السوق الأول على 33.52 مليون دينار شكلت نحو 76.5 في المئة من إجمالي سيولة البورصة أمس، مقابل 10.31 مليون لأسهم السوق الرئيسي (23.5 في المئة).

وفي ما يتعلق بالأسهم الأكثر استحواذاً على السيولة، فبلغت قيمة تداولات 5 أسهم 19.58 مليون دينار شكلت نحو 44.7 في المئة من إجمالي سيولة البورصة أمس، حيث جاء في صدارة تلك الأسهم «بيتك» بتداولات قيمتها 6.15 مليون دينار، ثم «الوطني» بـ3.865 مليون، و«بوبيان» بـ3.254 مليون، فـ«أرزان» بـ3.163 مليون، وخامساً «عقارات الكويت» بـ3.149 مليون دينار.

وجاء سهم مجموعة عربي القابضة على رأس الأسهم الأكثر صعوداً في البورصة أمس بارتفاعه 34 فلساً وبما نسبته 9.47 في المئة إلى 393 فلساً للسهم، تلاه سهم «أصول» الذي ارتفع 8 فلوس وبـ8.89 في المئة إلى 98 فلساً، ثم «امتيازات» الذي صعد 5 فلوس وبـ8.33 في المئة إلى 65 فلساً.

أما بالنسبة للسوق الأول، فجاء سهم «عقارات الكويت» في مقدمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً بصعوده 7 فلوس وبما نسبته 4.32 في المئة ليغلق عند 169 فلساً للسهم.

«كابيتال إنتليجنس» تثبّت تصنيف سندات «الصناعات» عند «-BBB»

ثبّتت وكالة كابيتال إنتليجنس للتقييمات الائتمانية تصنيف السندات غير المضمونة التي تبلغ قيمتها 40 مليون دينار والمصدرة من قبل مجموعة الصناعات الوطنية القابضة، عند «-BBB» مع نظرة مستقبلية مستقرة.

ولفتت «الصناعات» في إفصاح لبورصة الكويت إلى أن تصنيف الوكالة للسندات التي تُستحق في عام 2027، مدعوم من خلال الربحية الجيدة في الشركات التابعة والزميلة، والنمو المطرد في التوزيعات المدفوعة للشركة الأم.

وأفادت «كابيتال إنتليجنس» بأن التصنيف يؤكد السيولة الفعالية والوصول إلى أسواق المال، اللذين يعدان من العوامل العامة للتصنيف، ويدعمانه، فضلاً عن تنوع الأصول، وتدفق الأرباح.

«التمدين الاستثمارية» تربح 10 ملايين دينار

حققت شركة التمدين الاستثمارية أرباحاً في النصف الأول من العام الجاري بلغت قيمتها 10.005 مليون دينار، مسجلة نمواً بنحو 3 في المئة مقارنة بأرباحها في الفترة المقابلة من العام الماضي، والتي بلغت 9.73 مليون دينار.

وبلغت ربحية سهم «التمدين الاستثمارية» 29.87 فلس خلال الستة أشهر الأولى من 2023 بزيادة 5 في المئة مقارنة بربحية السهم في الفترة ذاتها من 2022، والتي بلغت 28.53 فلس.

«هيئة الأسواق» تقرّ نشرة اكتتاب زيادة رأسمال «الأهلي»

أفاد البنك الأهلي الكويتي بصدور موافقة هيئة أسواق المال على نشرة الاكتتاب الخاصة بزيادة رأسمال البنك، مبيناً أنه سيتم الإعلان لاحقاً عن الجدول الزمني لاستحقاقات الأسهم وإدراج وتداول حقوق الأولوية وفترة الاكتتاب.

وأضح «الأهلي» أن الأثر المالي لزيادة رأس المال يتمثل بتعزيز نسب رأس المال الرقابي للبنك.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي