مورينيو «خائب» من روما

جوزيه مورينيو وأمامه الحكم أنتوني تايلور
جوزيه مورينيو وأمامه الحكم أنتوني تايلور

أعرب مدرب فريق روما الإيطالي لكرة القدم، البرتغالي جوزيه مورينيو عن «خيبة أمل» من إدارة ناديه التي لم تدعمه بشكل كافٍ بعد إيقافه 4 مباريات من قبل الاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا».

وبعد خسارته في نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» أمام إشبيلية الإسباني بركلات الترجيح، هاجم مورينيو الحكم الإنكليزي أنتوني تايلور في ساحة مرقاب السيارات في ملعب «بوشكاش» في العاصمة المجرية بودابست، ليقرّر «يويفا» إيقاف مورينيو أربع مباريات.

وفي مقابلة مع صحيفة «كورييري ديلو سبورت» الإيطالية، أمس، قال مورينيو: «إذا سألتني ما هو الشيء الذي أحزنني خلال عامين وشهرين في روما، فسأجيب أنه ليس رحيل (الأرميني هنريخ) مخيتاريان وهو لاعب أحبه كثيراً. الشيء الذي أحزنني هو عدم تلقّي الدعم من قبل النادي في مثل هذه الحالة».

العقوبة المفروضة على مورينيو ستجعله يغيب عن أول مباريات فريقه في «يوروبا ليغ» في الموسم الجديد، بعدما احتل المركز السادس في الدوري الإيطالي الموسم الماضي.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي