الذهب يتجه لخسارة أسبوعية بفعل «السندات» الأميركية

الذهب يتجه لخسارة أسبوعية بفعل «السندات» الأميركية
الذهب يتجه لخسارة أسبوعية بفعل «السندات» الأميركية

يتجه الذهب لتسجيل أسوأ أداء أسبوعي له في 6 أسابيع، اليوم الجمعة، إذ يترقب المستثمرون تقرير الوظائف الأميركية الذي يحظى بمتابعة شديدة، وذلك بعدما دفعت مجموعة من البيانات الاقتصادية القوية عوائد سندات الخزانة الأميركية لأعلى مستوياتها في 9 أشهر.

وتأتي هذه التوقعات رغم أن المعدن الأصفر ارتفع اليوم في السوق الفورية 0.1 في المئة إلى 1936.15 دولار للأوقية (الأونصة)، وزادت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2 في المئة إلى 1971.70 دولار للأوقية.

لكن في المقابل، خسرت أسعار الذهب أكثر من 1 في المئة خلال أسبوع وسجلت أدنى مستوياتها منذ 11 يوليو في الجلسة الماضية.

وارتفعت عوائد سندات الخزانة الأميركية طويلة الأجل لأعلى مستوياتها منذ نوفمبر أمس الخميس بعدما أشارت بيانات التوظيف وبيانات اقتصادية أخرى إلى انحسار التضخم.

وتقل جاذبية الذهب الذي لا يدر عائداً مع ارتفاع عوائد السندات.

وأظهرت بيانات أمس الخميس أن عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات للحصول على إعانة البطالة لأول مرة سجل ارتفاعا طفيفا الأسبوع الماضي بينما تراجع استغناء الشركات عن الموظفين لأدنى مستوياته في 11 شهرا في يوليو مع استمرار شح العمالة.

ورفع بنك إنكلترا المركزي سعر الفائدة الرئيسي ربع نقطة مئوية إلى أعلى مستوياته في 15 عاماً، الخميس، وهي الزيادة الرابعة عشرة على التوالي، وحذر من أن الفائدة ستظل مرتفعة لفترة من الوقت.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي