pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«خريطة قديمة» تطلق عملية بحث عن كنز في قرية هولندية

توجه المنقبون إلى بلدة أوميرين بحثا عن الكنز
توجه المنقبون إلى بلدة أوميرين بحثا عن الكنز

أثارت خريطة مرسومة يدويا عليها علامة «إكس» باللون الأحمر يعتقد أنها للمكان الذي خبأ فيه النازيون الجواهر الثمينة التي نهبوها من قبو بنك، عملية بحث حديثة عن الكنز في قرية هولندية صغيرة بعد أكثر من 75 عاما.

باستخدام أجهزة الكشف عن المعادن والمجارف ونسخ الخريطة على الهواتف المحمولة، توجه المنقبون إلى بلدة أوميرين، التي يبلغ عدد سكانها 715 نسمة، وتقع على بعد 80 كيلومترا جنوب شرق أمستردام، في محاولة لاستخراج كنز دفين محتمل من الحرب العالمية الثانية استنادا إلى الرسم الذي نشر للمرة الأولى في 3 يناير.

وقال ماركو رودفيلدت، أحد السكان المحليين: «نعم، إنها بالطبع أخبار رائعة أذهلت القرية بأكملها. ليس قريتنا فقط، بل أشخاص ليسوا من هنا أيضا».

وأضاف: «يأتي كل الأفراد للحفر بشكل عرضي في الأماكن التي يعتقدون أن الكنز مدفون فيها، باستخدام جهاز الكشف عن المعادن».

ولم يتضح على الفور ما إذا كان بإمكان السلطات المطالبة بالكنز إذا تم العثور عليه، أو ما إذا كان بمقدور المنقب الاحتفاظ به.

حتى الآن، لم يبلغ أحد عن العثور على أي شيء.

وبدأ البحث عن الكنز هذا العام عندما نشر الأرشيف الوطني الهولندي، كما هو الحال في كل عام في شهر يناير، آلاف الوثائق ليقوم المؤرخون بدراستها.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي