pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

مقارنة بين الفواكه والخضراوات: الطازجة... والمُجمَّدة... والمُعلَّبة

No Image

صحيح أن الفكرة التقليدية الإشاعة هي أن الفواكه والخضراوات تكون في أفضل حالاتها من الناحية التغذوية عندما تكون طازجة، لكن حقيقة الأمر هي أن ذلك لا يكون صحيحاً بالضرورة في كل الأحوال، بمعنى أن فوائد الأنواع المُجمَّدة أو المُعلَّبة قد تتساوى مع الطازجة بل قد تتفوّق عليها في بعض الحالات.

نستعرض في التالي مقارنة بين الفواكه والخضراوات في حالاتها الثلاث:الطازجة، والمعلّبة، والمجمّدة.

أولاً: الطازجة

في جميع الأحوال، الفواكه والخضراوات الطازجة هي خيارات صحية وملائمة. لذا، احرص عندما تكون خارج المنزل (في العمل أو في رحلة سفر) على أخذ وجبة خفيفة طازجة مؤلفة من ثمار أو شرائح أو قطع الخضراوات والفاكهة في حقيبتك؛ مثلاً: تفاح، برتقال، موز، عنب أو جزر صغير. فمن شأن مثل هذه الوجبات الخفيفة أن تُبقي الشخص نشيطاً وتجعله يتفادى تناول الوجبات الخفيفة غير الصحية.

خيرها في مواسمها: سيكون مذاق أكلاتك ألذ وستكون صحية أكثر إذا تناولت الخضراوات والفواكه في فصولها الموسمية.

لمزيد من اللذة:

احرص دائماً على تطعيم سندويشاتك بخضراوات إضافية.

قدم قطع الخضار مع الحمص والسلطات الأخرى من أجل وجبة خفيفة صحية.

أضف الفواكه والخضراوات المهروسة إلى الصلصات والعصائر والشوربات وغيرها لتعزيز النكهة والعناصر الغذائية.

ثانياً: المُعلَّبة

الفواكه والخضراوات المُعلَّبة ملائمة للأوقات التي لا تتوافر فيها البدائل الطازجة؛ ويمكن أيضاً الاحتفاظ بها في العمل لتتناول وجبة خفيفة في منتصف نهارك.

انتبه للصوديوم: يُضاف عنصر الصوديوم عادة إلى معظم الأطعمة المُعلَّبة كمادة حافظة. لذا، يُستحسن قراءة ملصقات المعلبات جيداً بحثاً عن الخيارات منخفضة أو قليلة الصوديوم أو الخالية من الملح أصلاً. ولتقليص الصوديوم أكثر، قم بتصفية وشطف المحتويات المُعلَّبة بماء الصنبور قبل تناولها.

انتبه للسكر المضاف: ابحث عن قطع الفواكه المُعلَّبة في الماء أو في عصيرها أو في شراب مخفف، ويُستحسن تصفيتها وشطفها بماء الصنبور قبل أكلها.

لمزيد من اللذة:

للحصول على حساء خضراوات سريع ومغذٍ ومشبع، إخلط معلبات الذرة والطماطم والفاصوليا المصفاة أو أيّ خضراوات معلّبة أخرى مع مرق دجاج منخفض الصوديوم.

يمكنك تقديم الفواكه المُعلَّبة كصنف تحلية بحيث تكون مغطاة بزبادي قليل الدسم وخال من السكر.

ثالثاً: المُجمَّدة

الفواكه والخضراوات المجمدة يتم قطفها في ذروة نضوجها على أشجارها ثم تجميدها بالحرارة للحفاظ على عناصرها التغذوية المثلى، وهي تدوم لمدة أشهر عدة في الفريزر ويمكن أن تكون خياراً اقتصادياً جداً من حيث توفير التكاليف.

انتبه للصوديوم: قارن محتوى الصوديوم على ملصق حقائق التغذية على كل علبة، واختر المنتج ذا كمية الصوديوم الأقل.

انتبه للسكر المضاف: اختر فواكه مُجمَّدة بنسبة 100 في المئة، ولا تحوي سكريات مضافة.

لمزيد من اللذة:

عندما تغلي معكرونة الباستا، أضف بعض الخضار المُجمَّد في نهاية وقت الطهي، وذلك للحصول على مزيد من العناصر الغذائية والتنوّع الإضافي في المذاق.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي