pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

المدير الفني للمنتخب الإسباني يصف قدرات غافي بالاستثنائية

لويس انريكي وغافي
لويس انريكي وغافي

وصف لويس إنريكي المدير الفني للمنتخب الإسباني لكرة القدم، قدرات غافي بأنها «استثنائية» عقب ظهوره البارز في أول مباراة له مع المنتخب الإسباني في المونديال.

وسجل غافي هدفا رائعا في المباراة التي فاز بها المنتخب الإسباني على نظيره الكوستاريكي 7/صفر الأربعاء، ليصبح ثالث أصغر لاعب يسجل هدفا في تاريخ المونديال.

ويتفوق عليه فقط بيليه الذي سجل هدفا في عام 1958 حيث كان يبلغ وقتها 17 عاما و239 يوما، والمكسيكي مانويل روساس في مونديال 1930 حيث كان يبلغ وقتها 18 عاما و93 يوما، علما بأن غافي سجل هدفه وهو يبلغ 18 عاما و110 يوما.

وعند سؤاله على قدرات غافي أمس الخميس في بث مباشر على «تويتش»، قال إنريكي:«الأمر ليس طبيعيا، إنه شئ استثنائي».

وأضاف:«كلنا نعلم مدى صعوبة القيام بذلك في هذا السن».

وتابع: «لديه تقدير دفاعي جيد. التحكم في الطاقة هو أحد الأشياء التي يتطور فيها غافي. أتمنى أن يساعده ذلك في قطع المزيد من الكرات».

كان إنريكي قد صرح الأربعاء قائلا«إن غافي سيكون أحد نجوم كرة القدم العالميين».

ويلتقي المنتخب الإسباني في مباراته الثانية بالمجموعة الخامسة مع المنتخب الألماني، بقيادة مدربه هانزي فليك، يوم الأحد، علما بأن المنتخب الألماني جاءت بدايته مترنحه بعد الخسارة أمام المنتخب الياباني بهدفين مقابل هدف.

ووفقا لنتيجة مباراة اليابان مع كوستاريكا التي تسبق مباراة إسبانيا يوم الأحد، فإن فوز المنتخب الإسباني قد يجعل المنتخب الألماني يودع البطولة من دور المجموعات، ويتوقع إنريكي أن يقوم بتغيير في التشكيلة.

وقال: «بالكاد أكرر اللعب بنفس التشكيل. هذا صعب بالنسبة لي. بالتأكيد سيكون هناك بعض التعديلات. يتدربون بشكل جيد بحيث يمكن ضمان أن من يشارك سيقدم أداء جيدا».

وأكد: «اليوم قمنا بتحليل مباراة ألمانيا واليابان، وأخذنا في الحسبان خصائصها لاختيار أفضل اللاعبين لخوض المباراة».

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي