في بادرة هي الأولى من نوعها في الكويت

مجموعة مراد يوسف بهبهاني تهدي الطلاب الأوائل ساعات «أوميغا» و«لونجين» الفاخرة

مجموعة مراد يوسف بهبهاني تهدي الطلاب الأوائل ساعات «أوميغا» و«لونجين» الفاخرة
مجموعة مراد يوسف بهبهاني تهدي الطلاب الأوائل ساعات «أوميغا» و«لونجين» الفاخرة

- تأتي الهدية تقديرا للتميز الأكاديمي وتأكيدًا على أهمية الوقت

في سابقة هي الأولى من نوعها في الكويت، قامت مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» بتكريم الطلاب العشرة الأوائل لهذا العام بإهدائهم 10 ساعات سويسرية فاخرة من علامتي «أوميغا» و«لونجين»، بالإضافة إلى حقائب سفر من العلامة التجارية الشهيرة «أميريكان توريستر».

ولم يأتِ اختيار المجموعة لهذه الهدية وليدًا للصدفة، وإنما جاء تقديرا لقيمة الوقت الذي بذله الطلاب لتحقيق هذا النجاح الباهر وتأكيدًا على أهمية تنظيم الوقت في حياتهم. فمن خلال التنظيم الفعال للوقت، يستطيع الطالب الموازنة بين الدراسة وممارسة الهوايات وتنمية المواهب الشخصية دون أن يؤثر ذلك على هدفه بتحقيق التفوق الدراسي الذي يطمح إليه.



من جهتها، أعربت الإدارة التنفيذية ممثلة بأمثال معرفي ومشعل معرفي عن فخرها بالطلاب المتفوقين، متمنية لهم تحقيق المزيد من النجاح والوصول لأهدافهم المهنية والشخصية حتى يصبحوا صورة مشرفة للكويت في جميع المحافل الدولية.

على الجانب الآخر، أعرب الطلاب عن سعادتهم البالغة بتفوقهم وبهذا التكريم الذي يُعد الأول من نوعه في الكويت.

ويأتي التكريم في إطار حرص مجموعة «مراد يوسف بهبهاني» على دعم المواهب الكويتية، حيث تؤمن المجموعة بأن الاقتصاد الكويتي لن ينهض إلا بسواعد أبنائه، وبأن التعليم والمثابرة هو السبيل الوحيد لبناء كوادر وطنية مؤهلة تواكب متطلبات سوق العمل في القرن الـ 21 وتسهم في تأسيس اقتصاد وطني قوي يلبي طموحات الشعب الكويتي. وباعتبارها إحدى كبرى الشركات العائلية في المنطقة، تسعى المجموعة للمشاركة في المبادرات الاجتماعية التي تهدف لدعم التعليم والتنمية الوطنية وتشجيع المواهب المحلية المتميزة.

وتُعد هذه المبادرة بمثابة دعوة للمؤسسات الكويتية الأخرى للمساهمة بدور فعال في تحقيق الأهداف الوطنية من خلال رعاية المواهب الكويتية الشابة وتهيئة البيئة المناسبة لها لتنمو وتزدهر وتسهم بدور حقيقي في بناء الاقتصاد الوطني.

وتجدر الإشارة إلى أن روح المبادرة والحرص على رفاهية المجتمع الكويتي وتنمية الاقتصاد الوطني ليست جديدة على مجموعة مراد يوسف بهبهاني، فقد غرسها مؤسس المجموعة المرحوم مراد يوسف بهبهاني مع اللبنة الأولى لتأسيس الشركة في عام 1935 لتتوارثها العائلة جيلًا بعد جيل. فهو أول رجل أعمال كويتي يزور سويسرا للحصول على توكيل ساعات أوميغا في عام 1935، وأول من أدخل المطابع إلى الكويت في الأربعينيات، وأول من أنشأ إذاعة خاصة بالكويت عام 1948، وأول من أسس محطة تلفزيونية خاصة عام 1962، وكذلك أول من أدخل أجهزة التكييف للسوق الكويتي، كما كان من المؤسسين الأوائل للبنك الأهلي وللعديد من وكالات السيارات الرائدة التي كانت سببًا في دخول أشهر ماركات السيارات العالمية إلى الكويت (وفي مقدمتها بورش وفولكسفاغن و سكودا). ووفقًا لتصنيف «فوربس»، احتلت المجموعة المركز الـ 18 على قائمة أقوى الشركات العائلية في المنطقة العربية لعام 2012، بينما تدير حاليًا أكثر من 100 علامة تجارية محلية وعالمية في الكويت.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي