pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

لاعبو أستراليا المفتوحة يشعرون بالملل من أزمة ديوكوفيتش

قال لاعبون بارزون في بطولة أستراليا المفتوحة اليوم السبت إنهم يشعرون بالملل من أزمة نوفاك ديوكوفيتش التي ألقت بظلالها على أولى البطولات الأربع الكبرى لهذا العام ويريدون عودة الأضواء للتسليط على التنس.

وتركزت الأضواء تماما على معركة ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا للمنافسة في البطولة في مواجهة حكومة تحاول ترحيله بعد إلغاء تأشيرة دخوله البلاد مرتين.

وأثار ديوكوفيتش، المتشكك في تناول اللقاح، غضبا واسعا في أستراليا عندما أعلن الأسبوع الماضي أنه سيتوجه إلى ملبورن بعد حصوله على إعفاء طبي من متطلبات اللقاح للزوار.

وحددت محكمة أسترالية جلسة استماع في شأن قضية إلغاء تأشيرة دخول ديوكوفيتش غدا الأحد في تمام الساعة 9:30 صباحا بالتوقيت المحلي (22:30 بتوقيت غرينتش يوم السبت).

وقال اللاعب اليوناني ستيفانوس تيتيباس المصنف الرابع للصحافيين في ملبورن بارك قبل يومين من انطلاق البطولة بعد غد الاثنين «لن أكذب. لقد سيطرت أنباء ديوكوفيتش إلى حد كبير على كافة المواقع الاخبارية خلال الأسبوعين الماضيين. لم يتم ذكر التنس بما يكفي خلال هذين الأسبوعين وهذا عار».

وأثارت محاولة ديوكوفيتش للدفاع عن لقبه وتحقيق رقم قياسي في البطولات الأربع الكبرى بفوزه بلقبه 21 دون الحصول على لقاح ضد كوفيد-19، غضب الأستراليين وسط تفشي متحور أوميكرون سريع الانتشار، لكنه تحول إلى بطل وسط حركة المناهضين للتطعيم ضد الفيروس.

وقال أليكس دي ميناور المصنف الأول في أستراليا و32 في البطولة للصحافيين في ملبورك بارك «أعتقد أولا وقبل كل شيء، إن هذا الموقف تسلطت عليه الكثير من الأضواء بعيدا عن المتنافسين في البطولة. نحن هنا للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة. نحن على استعداد للمنافسة ونأمل أن نقضي أسبوعين جيدين للغاية. يبدو أن هذا الموقف يأخذنا بعيدا عن المنافسة التي نريدها أن تبدأ. نحن متشوقون لانطلاق البطولة. بطولة أستراليا المفتوحة دائما حدثا مذهلا. البطولة الكبرى التي تستضيفها بلادي هي بطولتي المفضلة. حتى أكون صادقا، أنا مستعد فقط لوضع ذلك كله خلف ظهري والتركيز على خوض مباريات التنس والتركيز عليها فقط».

ويقاتل المصنف الأول عالميا لإلغاء قرار الحكومة الأسترالية بإبعاده خارج البلاد.

ورفض دي ميناور انتقاد اللاعب الصربي، لكنه قال إن قرار ديوكوفيتش برفض التطعيم ضد فيروس كورونا يتعارض مع ما هو مطلوب من الأستراليين العاديين.

وأضاف «لقد عانى الأستراليون كثيرا وهذا ليس سرا. لقد عانوا من صعوبات بالغة. وبذلوا الكثير من أجل حماية أنفسهم وحدودهم. عندما تأتي إلى هنا مثل أي لاعب تنس آخر، إذا أردت أن تدخل البلاد يتعين عليك تناول جرعتين من التطعيم. الأمر متروك له وخياراته».

وقالت نعومي أوساكا بطلة أستراليا المفتوحة للسيدات إن موقف ديوكوفيتش متروك للحكومة وليس للاعبين.

ومع ذلك فقد أبدت بعض التعاطف مع اللاعب الصربي، بعد شعورها بعدم الراحة كونها أصبحت مركزا للاهتمام عندما انسحبت من بطولة فرنسا المفتوحة العام الماضي بعد خلاف مع المنظمين حول حضورها الإلزامي للمؤتمرات الصحافية.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي