pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«بدون» حاول الانتحار حرقا في مستشفى الصباح

حاول شخص من فئه «غير محددي الجنسية» من مواليد 1989 الانتحار في مستشفى الصباح حرقا.

وعلمت «الراي» بأنه قد ورد بلاغ يفيد بوجود حريق في مستشفى الصباح وعند الانتقال شوهد شخص عليه آثار حروق في جسمه بنسبه 60 في المئة حسب إفاده المسعفين.

وأفاد مصدر «الراي» إن أحد الشهود روى للأمنيين إنه شاهده وهو يدخل وبيده زجاجة فيها مادة سريعه الاشتعال سكبها على نفسه وأشعل النار.

وقد وجد مع الشخص الذي شرع بالانتحار هوية تدل على أنه موظف في المستشفى نفسه، وجار التأكد منها.

وقد سجلت جناية شروع بالانتحار بناء على إذن النيابة، والمباحث تتحرى لكشف الملابسات ويتم اللجوء للكاميرات.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي