pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

بعد اللقاح... لا تقلق من الحرارة والتعب

طمأنت مصادر صحية لـ«الراي» إلى أن «تعرض بعض مَن يتلقون اللقاحات المضادة لفيروس كورونا سواء لقاح (أكسفورد) أو (فايزر) لبعض الآثار الجانبية بعد التطعيم مثل الإحمرار أو التورم، أو ألم حول موقع الإبرة، أو التعب والحمى، والصداع وآلام الجسم في الأيام الثلاثة الأولى هو أمر طبيعي».

واشتكى بعض مَن تلقوا الجرعة الأولى من لقاح «أسترازينكا - أكسفورد» من أعراض مثل التعب والإرهاق وارتفاع الحرارة، لكن المصادر أكدت إلى أنه «حتى الآن لم يتم رصد أي آثار غير متوقعة لمن تلقى اللقاح في الكويت سواء أكسفورد أو فايزر».

وأوضحت المصادر أن «هذه التفاعلات التي تحدث للجسم عادة ما تكون خفيفة، وتزول خلال أيام، ولا تدعو للقلق».

يذكر أن لقاح «أسترازينكا - أكسفورد» يعتمد على «ناقل فيروسي»، أي أنه يستند إلى فيروس آخر، تم تعديله وتكييفه لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي