pdf
رئيس التحرير وليد جاسم الجاسم

«الراي» تنشر خطة «الصحة» لتحقيق المناعة المجتمعية من «كورونا»

تطعيم 2.7 مليون من سكان الكويت


- تأمين 5.7 مليون جرعة بزيادة 150 ألفاً عن المطلوب
- 900 ألف مواطن و2.8 مليون وافد يمكنهم تلقي اللقاح
- 925 ألفاً قد لا يرغبون بتلقي اللقاح لأسباب متنوعة
- استبعاد الفئة العمرية أقل من 16 عاماً

تخطط وزارة الصحة لتطعيم مليونين و775 ألف شخص، من المواطنين والمقيمين في الكويت، وفق الاستراتيجية التي وضعتها للفئات التي ستتلقى اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» المستجد، حيث عملت على تأمين 5 ملايين و700 ألف جرعة من اللقاح، وهو رقم يتخطى الكميات المطلوبة، سعياً لتحقيق المناعة المجتمعية من الفيروس.

وكشفت مصادر مطلعة لـ«الراي» عن التقديرات الواردة في خطة الوزارة بالتنسيق مع جهات الدولة الأخرى ذات الصلة، في ما يخص إجمالي المواطنين والمقيمين الذين يمكنهم تلقي اللقاح، والأعداد المتوقع تطعيمها فعلياً أو التي قد تبدي عدم رغبة في تلقي اللقاح أو من لديهم محاذير تحول دون تطعيمهم.

ووفق المصادر، فإن الأعداد المتوقع أن تتلقى اللقاح «تبلغ نحو مليونين و775 ألف شخص من المواطنين والمقيمين من إجمالي نحو 3 ملايين و700 ألف يمكنهم تلقي اللقاح، بعد استبعاد الفئة العمرية أقل من 16 عاماً من التطعيم، وفقاً لأصل توصيات المنظمات الدولية».

وفي تفاصيل الأرقام، فإن الـ3 ملايين و700 ألف شخص يتوزعون بواقع 900 ألف مواطن ومليونين و800 ألف وافد، وتشير التقديرات، وفق المصادر، إلى أن نسبة 25 في المئة من العدد الإجمالي السابق، قد لا ترغب بتلقي اللقاح أو لديها محاذير من التطعيم كفئة النساء الحوامل والمرضعات والأشخاص الذين لديهم حساسية مفرطة، ما يعني أن 925 ألف شخص يندرجون ضمن هذه الشريحة، وباستثنائها يبلغ العدد المتبقي والمتوقع تطعيمه فعلياً وفقاً للتقديرات مليونين و775 ألفاً.

ومع التقديرات بتطعيم 2.775 مليون مواطن ومقيم، فإن حصة الكويت التي تم حجزها من اللقاحات بعد حصولها على الاعتماد واستيفاء اشتراطات ومعايير تراخيص الاستخدام بحسب خطة الوزارة، تبلغ وفق المصادر، «5.7 مليون جرعة مع قابلية للزيادة متى ما استدعت الحاجة لذلك».

واستناداً إلى هذه الأرقام، فإن الكويت بحاجة إلى 5.55 مليون جرعة في حين أنها استطاعت تأمين 5.7 مليون، ما يعني وجود 150 ألف جرعة إضافية كافية لتطعيم 75 ألف شخص إضافي، تحسباً لأي زيادة قد تطرأ على الأعداد المتوقع حصولها على التطعيم.

وأكدت المصادر أن حصة الكويت من اللقاحات مؤمنة وستصل البلاد على دفعات، مجددة الدعوة إلى ضرورة المبادرة في التسجيل على الموقع الإلكتروني لتلقي اللقاح، لما في ذلك من حماية للفرد وأسرته والمجتمع.

الأكثر قراءة
يومي
اسبوعي