مديونة إلى التنفيذ: شفيكم... ليش أتحوّل عشان 300 دينار؟

«شفيكم... ليش أتحوّل عشان 300 دينار»؟
هذا ما قالته مواطنة تم ضبطها من قبل رجال الدوريات في إحدى المناطق، وتبيّن أنها مطلوبة للتنفيذ المدني وصادر بحقها أمر إلقاء قبض.
رجال الأمن، وأثناء جولة أمنية، اشتبهوا بفتاة تتجول في وقت متقدّم من الليل وبعد استيقافها تم الحصول على بطاقتها واتضح أنها مواطنة، وبالتدقيق على بياناتها من خلال عمليات وزارة الداخلية تبيّن أنها مطلوبة على ذمّة قضية مالية وصادر بحقها أمر إلقاء قبض.
رجال الأمن أبلغوا المواطنة أنها مطلوبة فقالت «انتوا شفيكم... ليش أتحوّل عشان 300 دينار»، وقالت إنها تعلم بوجود قضية بحقها، ولكنها انشغلت ولم تذهب لسداد المبلغ.
وقال مصدر أمني إن «رجال الأمن قاموا بإحالة المواطنة إلى إدارة معاونة التنفيذ المدني، للوقوف على القضية المسجلة بشأنها واتخاذ الإجراءات القانونية بحقها».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا