«نزاهة» حول «صندوق الجيش»: استعداد كامل لتقديم الدعم الفني اللازم لجهة التحقيق المختصة

أعلنت الهيئة العامة لمكافحة الفساد «نزاهة» على لسان المتحدث الرسمي الأمين العام المساعد لكشف الفساد والتحقيق الدكتور محمد عبدالرحمن بوزبر إنها قد تابعت ما تم تداوله بشأن قيام شبهات حول سوء استغلال ما يعرف بصندوق الجيش وما أعقبه من تصريحات وبيانات من المسؤولين ذوي الصلة وإحالة الواقعة الى النائب العام، لافتة الى انها «وحرصا على ذلك عقد مجلس الأمناء اجتماع يوم الأحد الموافق 17/11/2019 لبحث سبل تطبيق قانون رقم (2) لسنة 2016 بشأن إنشاء الهيئة العامة لمكافحة الفساد ولائحته التنفيذية».

وأضاف بوزبر إن الهيئة على استعداد كامل لتقديم الدعم الفني اللازم الى جهة التحقيق المختصة اعمالا للاختصاصات المذكورة في قانون رقم (2) لسنة 2016 بشأن إنشاء الهيئة العامة لمكافحة الفساد ولائحته التنفيذية.

وفي سياق متصل، أكد بوزبر أن الهيئة مستعدة لتلقي كل المعلومات والبيانات من الجهات الحكومية والجهات الرقابية تفعيلا للمادة رقم (69) من اللائحة التنفيذية، ومن المواطنين والمقيمين حول واقعة سوء استغلال ما يعرف بصندوق الجيش، والهيئة لن تألو جهداً في فحص ودراسة وتحقيق كل ما يقدم إليها من معلومات وبيانات وصولاً للحقيقة مع تأكيد نزاهة على التزامها بتوفير كافة الضمانات لتوفير السرية لمقدمي هذه البيانات والمعلومات.

وشدد على حرص الهيئة على متابعة كل ما يثار بشأن وقائع الفساد والتأكد من مدى جديتها ومصداقيتها وصولاً لتكوين أساس معقول للاشتباه بارتكاب الوقائع والأخبار المنشورة والمتداولة في ظل جهودها الرامية إلى مكافحة الفساد.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا