الكاظمي في كركوك للإشراف على انطلاق المرحلة الثانية من «أبطال العراق»


نواب عراقيون مصابون بـ«كورونا»

انطلاق المرحلة الثانية من عمليات ملاحقة «داعش»
  • 03 يونيو 2020 12:00 ص
  •  20

كشف النائب العراقي هشام السهيل عن إصابة عدد من زملائه في مجلس النواب وأفراد عائلاتهم وحماياتهم بفيروس كورونا المستجد وخضوعهم للحجر الصحي حالياً.
ونوه النائب عن ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، بأن كتلته البرلمانية تعارض عقد جلسات مجلس النواب لدى استئنافها اليوم، بعد توقف استمر أشهراً عدة، بالطريقة التقليدية، داعياً إلى جلسات تتصدى للمشاكل السياسية والاقتصادية والوبائية، وفي مقدمها إكمال التشكيلة الحكومية وإكمال إعداد الموازنة العامة للعام الحالي والتصويت عليها، إضافة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة للتصدى لتصاعد انتشار فيروس كورونا في عموم البلاد في موجته الثانية الحالية.
في الأثناء، قال وزير الصحة حسن التميمي إن «ارتفاع معدل الإصابات وتسجيل أكثر من 400 إصابة في يوم واحد (الإثنين) يعود إلى قلة الوعي وعدم التزام المواطنين بإجراءات الحظر الوقائي وإرشادات وزارة الصحة المتعلقة بالتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات والكفوف».
وحذر من أن البلاد تواجه مشكلة العائدين إلى العراق على مدى الأسابيع الماضية وزاد عددهم على 15 ألفاً وكانوا سبباً في نقل الفيروس إلى المحافظات السليمة من الإصابة.
من ناحية ثانية، أعلن الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العميد يحيى رسول، انطلاق المرحلة الثانية من عملية «أبطال العراق» لملاحقة عناصر تنظيم «داعش» في محافظة كركوك.
وأشرف رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، على انطلاق العملية وسيرها.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا