شركة رحلات تسحب زبائنها من منتجع في الغردقة

مصر: وفاة السائحين البريطانيين طبيعية
  • 25 أغسطس 2018 12:00 ص
  • الكاتب:| القاهرة - «الراي» لندن - أ ف ب |
  •  19

 قررت مجموعة «توماس كوك» البريطانية للرحلات السياحية سحب كل زبائنها من فندق في الغردقة بمصر توفي فيه سائحان بريطانيان الثلاثاء، مشيرة إلى معلومات عن أعراض مرض ظهرت لدى سياح آخرين، أكدت وزارة السياحة المصرية أن وفاة السائحين البريطانيين طبيعية، مستندة إلى التقرير الطبي المبدئي للصحة في المحافظة.
 ونشرت المجموعة بياناً ليل الخميس الجمعة عبّرت فيه عن «بالغ حزنها للوفاة المأسوية لاثنين من الزبائن اللذين كانا في فندق شتايغنبرغر أكوا ماجيك في الغردقة»، المنتجع المصري المطل على البحر الأحمر.
 وأشارت الصحافة البريطانية إلى أن السائحين، وهما زوجان في الستينات من العمر، قدما من بورنلي في شمال إنكلترا.
 وأضافت مجموعة «توماس كوك» أن «ظروف وفاتهما لم تتضح بعد. تلقينا أيضاً معلومات حول عدد مرتفع بشكل غير طبيعي لأشخاص ظهرت عليهم أعراض مرض بين الزبائن. وبما أن السلامة تشكل أهم أولوياتنا، لقد اتخذنا القرار بسحب كل الزبائن من هذا الفندق».
 وأكدت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» أن الأمر يشمل 301 سائح من زبائن مجموعة «توماس كوك». وسيتم نقل هؤلاء السياح إلى فندق آخر في الغردقة حيث يمكنهم أن يقرروا ما إذا كانوا يريدون العودة إلى البلاد اعتباراً من أمس الجمعة إذا أرادوا ذلك.
 وقالت المجموعة «نواصل التعامل مع الفندق وندعم السلطات في تحقيقاتها»، مؤكدة أن «توماس كوك قامت آخر مرة بتدقيق حول فندق شتايغنبرغر أكوا ماجيك في نهاية يوليو 2018 ونال نسبة رضى تبلغ 96 في المئة».
من جهتها، أعلنت وزارة السياحة المصرية في بيان أمس أنها «تتابع عن كثب واقعة وفاة سائح بريطاني وزوجته في أحد الفنادق الكبرى في مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، وذلك بالتنسيق والتعاون مع المحافظة وشرطة السياحة والآثار وشركة توماس كوك التي قامت بتنظيم الرحلة للسائحين»، لافتة إلى أنه تم تشكيل مجموعة عمل من الوزارة لمتابعة الموقف أولاً بأول من الغردقة.
وأوضحت الوزارة أنه «طبقاً للتقرير الطبي المبدئي للصحة بالمحافظة، فإن أسباب وفاة السائحين طبيعية ولا توجد اي شبهة جنائية حولها، وقد أمرت النيابة العامة بالاستماع لأقوال ابنتهما، وتشريح الجثمانين واتخاذ الإجراءات القانونية وإبلاغ السفارة لاتخاذ إجراءاتها لنقل الجثمانين وإنهاء الأوراق الخاصة بذلك».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا