لبنان يشيد بمبادرة سمو الأمير بإنشاء صندوق عربي للاستثمار في التكنولوجيا

  • 13 سبتمبر 2019 03:36 م
  • الكاتب:(كونا)

أشاد لبنان اليوم بمبادرة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد بإنشاء صندوق للاستثمار في مجالات التكنولوجيا والاقتصاد الرقمي.

وقال وزير الدولة لشؤون الاستثمار والتكنولوجيا اللبناني عادل افيوني في تصريح صحفي على هامش مؤتمر للاقتصاد الرقمي في بيروت بمشاركة عربية ودولية "إن لبنان يثني على المبادرة المهمة التي أطلقها سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في القمة الاقتصادية التي استضافتها بيروت مطلع العام 2019".
كما أشاد بمساهمة الكويت بمبلغ 50 مليون دولار في رأس مال الصندوق الذي يبلغ قدره 200 مليون دولار وجرى الاقتراح بإيكال مسؤولية إدارته الى الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.
وأشار الوزير افيوني الى أن "مبادرة صاحب السمو تشجع رجال الأعمال والشركات العربية الناشئة والمتوسطة في قطاع التكنولوجيا عبر تأمين الدعم والحوافز للاستثمارات".
وأكد "أن العمل في هذا الإطار بدأ منذ القمة العربية الاقتصادية حيث قدمت مقترحات ودراسة للتعاون بين الدول العربية على استراتيجيات عمل مشتركة وقد تابعت منذ فترة مقررات القمة مع جامعة الدول العربية لأن لبنان يتابع المقررات لمدة ثلاث سنوات حتى انعقاد القمة الاقتصادية المقبلة".
ودعا الوزير أفيوني الى خلق كتلة اقتصادية كبرى للبلدان العربية وبناء اقتصاد عصري ومنتج ومستدام وبناء بيئة أعمال متطورة وعصرية لاستقطاب الاستثمارات الى هذا القطاع الرقمي الاستراتيجي.

لبنان يطلق عملية التحول الى الاقتصاد الرقمي بالقطاعين العام والخاص

وقال وزير الاتصالات اللبناني محمد شقير اليوم إن حكومته أطلقت عملية للتحول الى الاقتصادي الرقمي الذي لا يشكل سوى 4 في المئة فقط من الناتج القومي.
وأكد شقير الذي مثل رئيس الحكومة سعد الحريري في افتتاح المؤتمر المخصص للاقتصاد الرقمي الذي عقد في بيروت بمشاركة عربية ودولية أن لبنان يعمل "على توفير البنى التحتية المناسبة وتوفير الانترنت السريع للنهوض بهذا القطاع".
وأضاف "إن لبنان يختزن الكثير من الإمكانات ونعمل على فتح مجالات جديدة في القطاعين العام والخاص لتوفير فرص عمل للقطاعات الشبابية في الاقتصاد الرقمي".
وأشار الى أن "لبنان ينقصه الإرادة السياسية والتوافق السياسي لتنفيذ سلسلة الإجراءات المطلوبة للنهوض بالبلد".

بدورها، قالت وزيرة التنمية الإدارية اللبنانية مي شدياق إنه تم إنجاز استراتيجية وطنية للتحول الرقمي تتضمن بنودا لتأمين بنية حاضنة في مجال تكنولوجيا المعلومات وهذا يتطلب تعاونا بين القطاعين العام والخاص.
ودعت الى حماية الاقتصاد الرقمي وحماية البيانات الخاصة من خلال اعتماد الأمن السيبراني الذي تعمل الحكومة اللبنانية على تحقيقه.

وتناولت جلسة الافتتاح دفع عجلة النمو الاقتصادي من خلال الاستراتيجية الوطنية لتطوير الاقتصاد الرقمي وتسريع التحول الرقمي في الحكومة ورؤية لبنان 2020 للاتصالات وتقرير(ماكينزي) كخريطة طريق لإحداث التغيير.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا