السفير الإيراني يستقبل المعزين (تصوير أسعد عبدالله)


السفير الإيراني في عزاء الطائرة: مشاركة خبراء أوكرانيين في التحقيق

فيما فتحت السفارة الإيرانية لدى البلاد صباح أمس سجل التعازي، بضحايا تحطم الطائرة الأوكرانية التي راح ضحيتها العشرات من المواطنين الإيرانيين وغير الإيرانيين، قال السفير محمد إيراني إن التحقيق في سقوط الطائرة يتم بمشاركة خبراء أوكرانيين بهدف إضفاء مزيد من الشفافية عليه.
وتوافد العشرات من رؤساء البعثات الديبلوماسية والمواطنين لتقديم العزاء في السفارة، حيث ذكر إيراني، في تصريح للصحافيين، أن هذا الحادث مؤسف للشعب الإيراني وجميع الشعوب التي كانت لهم ضحايا في تلك الطائرة المنكوبة، مقدما تعازيه الحارة لجميع أسر الضحايا سائلا العلي القدير أن يمن عليهم بواسع رحمته.
وأضاف «نشكر مبادرة سمو أمير الكويت بإرسال برقية تعزية بضحايا الحادث للرئيس الدكتور حسن روحاني، وكذلك برقيات التعازي من المسؤولين الكويتيين، وهذا الحادث لا يزال قيد التحقيق بناء على حرص سماحة المرشد الأعلى علي خامنئي والرئيس حسن روحاني، وإصرارهما على متابعة الموضوع بكل دقة بوجود خبراء من أوكرانيا من أجل المزيد من الشفافية».
وتابع أن «التحقيقات ذكرت ان الحادث كان بسبب خطأ بشري، ولكننا بانتظار فتح الصندوق الأسود للحصول على معلومات، قد تفيد وتؤكد مجريات الحادث وتقدم لنا سبب هذا الحادث المؤلم».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا