66 في المئة من مُصابي «كورونا» ... بلا أعراض

حالات الشفاء على أبواب الـ 80 في المئة

أظهرت إحصائية رسمية أن غالبية المصابين بفيروس «كورونا» المستجد في الكويت، لا يعانون من أي أعراض، في حين تتفاوت أعراض المصابين الآخرين في درجتها بين الحادة والمتوسطة والخفيفة.
ووفق إحصائية وزارة الصحة، التي حصلت «الراي» على نسخة منها وتظهر توزيع حالات الإصابة منذ ظهور الفيروس في البلاد بتاريخ 24 فبراير الماضي، أن 34 في المئة من المصابين ظهرت عليهم الأعراض بدرجاتها المتفاوتة، فيما لم تظهر أي أعراض على 66 في المئة منهم.
وأوضحت مصادر مطلعة لـ«الراي» أنّ «آلية الإفصاح عن عدد حالات الإصابة تختلف من دولة إلى أخرى، طبقاً لمعيار مدى ظهور الأعراض على المصاب من عدمه».
وكشفت أنّ «بعض الدول، من بينها الكويت، ما زالت تحرص على الإفصاح بجميع حالات الإصابة بالفيروس التي يتم تسجيلها، فيما تكتفي دول أخرى بالإفصاح فقط عن الحالات التي تعاني من أعراض، وتحتاج إلى الدخول للمرافق الصحية (سواء المحاجر أو المستشفيات) لتلقي العلاج».
وفي الأرقام اليومية، واصلت الإحصائيات تسجيل مؤشرات إيجابية، إذ انخفضت أمس الحالات التي تتلقى العلاج في العناية المركزة إلى 145 حالة فقط، فيما شارفت نسبة حالات الشفاء على الوصول إلى 80 في المئة من مجموع المصابين، بتسجيل 819 حالة رفعت عدد المتعافين إلى 36313 (من أصل 45524 هو عدد إجمالي الإصابات، بنسبة 79.76 في المئة).
وتمّ تسجيل 582 إصابة جديدة (319 لمواطنين و263 لجنسيات أخرى)، فيما انخفضت حالات الوفاة لتسجل حالتين فقط، مع إجراء 3504 مسحات جديدة رفعت إجمالي الفحوصات إلى 382 ألفاً و842.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا