صراع مشوق على صدارة «الراي ليغ» ... «الهزيم» في القمة و«سبيشال وان» يتربص

  • 08 يوليه 2020 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب بلال غملوش |
  •  16

فيما تُوّج ليفربول بطلاً للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، للمرة الأولى منذ 30 عاماً، مخمداً نار المنافسة على اللقب، لتنحصر على المراكز المؤهلة إلى المسابقتين القاريتين، دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي «يوروبا ليغ»، تشهد «الراي ليغ» ضمن مسابقة «fantasy»، المقامة على هامش الـ«بريمير ليغ» صراعاً مشوّقاً على الصدارة قبل خمس مراحل على إسدال الستار على موسم طويل.
ولم يتغيّر مشهد الصدارة في الجولة الـ33، حيث تمسّك فريق «الهزيم» بالقمّة أسبوعاً ثانياً على التوالي، فيما ثبّت فريق «سبيشال وان»، نفسه في المركز الثاني للجولة الثانية توالياً، علماً أنه كان سابعاً قبل جولتين.
ويمكن القول إن هذه الجولة كانت مخيّبة للمدربين، حيث بلغ المعدل العام 50 نقطة، بعدما خذل لاعبو مانشستر سيتي، لا سيما البلجيكي كيفن دي بروين، الجزائري رياض محرز ورحيم سترلينغ، الفرق، إثر تعرضهم لخسارة مفاجئة خارج معقلهم على يد ساوثمبتون بهدف وحيد، بفضل براعة حارس المضيف أليكس ماكارثي.
وجمع «الهزيم»، 51 نقطة رافعاً رصيده إلى 2135 نقطة، وهو الرصيد نفسه لفريق «سبيشال وان»، الذي نال 54 نقطة، فيما تراجع فريق «ليفربول ريدز»، من الثالث إلى الخامس، بعدما حصد 52 نقطة ليصبح رصيده 2106 نقاط، بينما تقدم فريق alsahl28 من الخامس إلى الثالث وله 2128 نقطة بحصوله على 82 نقطة، وكذلك قفز فريق Proffesor@kuwait من السابع إلى الرابع بـ2107 نقاط بعدما نال 66 نقطة.
واستمر تألق مانشستر يونايتد في هذه الجولة، بتحقيقه الفوز الثالث توالياً على حساب ضيفه بورنموث قبل الأخير.
وتابع لاعبه الشاب مايسون غرينوود، بريقه للمرحلة الثانية توالياً بتسجيله هدفين، رافعاً رصيده إلى 15 هدفاً هذا الموسم في المسابقات كافة، فيما أنهى ماركوس راشفورد، صياماً عن التسجيل في المباريات الأربع الأخيرة رافعاً رصيده إلى 15 هدفاً، كما أصبح أول إنكليزي يسجّل 20 هدفاً للفريق في المسابقات كافة في موسم واحد منذ واين روني في الموسم 2011-2012، عندما أحرز 34 هدفاً.
كذلك عاد الفرنسي أنتوني مارسيال إلى زيارة الشباك، بينما أثبت البرتغالي برونو فرنانديش، أنه صفقة رابحة بتسجيله هدفاً ليرفع رصيده إلى 6 أهداف، فضلاً عن 5 تمريرات حاسمة في 9 مباريات منذ انضمامه إلى الفريق، في يناير الماضي، قادماً من سبورتنغ لشبونة.
البارز في المرحلة، كان عودة ليستر سيتي، إلى سكة الانتصارات، بثلاثية في مرمى كريستال بالاس، أعادت مهاجمه جيمي فاردي، إلى التسجيل بإحرازه ثنائية مخترقاً الصمت الذي أصابه في المباريات الثلاث الأخيرة، لينفرد بصدارة الهدافين بـ21 هدفاً، رافعاً رصيده إلى 101 هدف في الـ«بريمير ليغ».
وبعد «نكبة» السقوط المريع في معقل «سيتي» برباعية بيضاء، أعاد المهاجم السنغالي ساديو ماني والمصري محمد صلاح، فريقهما ليفربول الى طريق الانتصارات، على حساب أستون فيلا بهدفين نظيفين.
وفيما سجّل ماني الهدف الأول، وهي المرة الثالثة التي يصل فيها إلى 20 هدفاً (بينها 16 في الدوري) في المسابقات كافة مع الـ«ريدز» بعد الموسمين 2017-2018 (20 هدفاً)، و2018-2019 (26 هدفاً)، فإن صلاح صنع الثاني للشاب كورتيس جونز، مسجّلاً باكورة أهدافه في الدوري، وهي التمريرة الحاسمة الثامنة لـ«الفرعون الصغير» هذا الموسم.
كما ساهم جناح تشلسي الموهوب الأميركي كريستيان بوليسيتش، الذي بات رقماً صعباً في اختيارات مدربي «الراي ليغ»، في استعادة الـ«بلوز»، نغمة الفوز عقب خسارته أمام وست هام يونايتد يونايتد 2-3، وعمّق جراح ضيفه واتفورد بالفوز عليه بثنائية نظيفة، بتسببه بركلة جزاء جاء منها الهدف الثاني عبر «المتخصص» البرازيلي ويليان.

«الأفضل» في الجولة

فرض حارس مرمى ساوثمبتون، أليكس ماكارثي، نفسه نجماً على بقية الحراس في المرحلة الـ33 من «الراي ليغ» ضمن مسابقة «fantasy»، على هامش الدوري الإنكليزي لكرة القدم، بحصوله على 11 نقطة، متقدماً بفارق نقطة على الفرنسي هوغو لوريس (توتنهام)، فيما جاء البرازيلي أليسون بيكر (ليفربول) ثالثاً بـ9.
وفي الدفاع، كان الإسباني سيزار أزبلكويتا (تشلسي) الأفضل، بـ12 نقطة، فيما حلّ جيمس تاركوفسكي (بيرنلي) ثانياً بـ11، متفوّقاً بفارق نقطة على جون إيغان (شيفيلد يونايتد).
وبالنسبة إلى الوسط، فقد تابع البرتغالي برونو فرناديز (مانشستر يونايتد)، توهّجه، وكان الأكثر تميّزاً بـ15 نقطة، متقدماً بفارق نقطة على زميله الفرنسي أنتوني مارسيال، ونقطتين على لارس باركلي (تشلسي).
أما في الهجوم، فتقاسم جيمي فاردي (ليستر سيتي) الصدارة مع ماسون غرينوود (مانشستر يونايتد) بـ13 نقطة لكل منهما، فيما جاء جوشوا كينغ (بورنموث) ثالثاً بـ9.

التشكيلة المثالية

ضمّت التشكيلة المثالية للجولة الـ33 من «الراي ليغ» ضمن مسابقة «fantasy»، على هامش الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم:
• لحراسة المرمى: أليكس ماكارثي (ساوثمبتون).
• للدفاع: سيزار أزبلكويتا (تشلسي)، جيمس تاركوفسكي (بيرنلي) وجون إيغان (شيفيلد يونايتد).
• للوسط: برونو فرنانديز وأنتوني مارسيال (مانشستر يونايتد)، روس باركلي (تشلسي)، لياندرو تروسارد (برايتون) وساديو ماني (ليفربول).
• للهجوم: ماسون غرينوود (مانشستر يونايتد) وجيمي فاردي (ليستر سيتي).

مستندات لها علاقة

الصور

  • شارك


اقرأ أيضا