1.7 مليار دينار مكاسب البورصة في جلستين


التفاؤل بتحفيز حكومي ينشّط الشراء في البورصة

2.83 مليار دينار مكاسب 4 جلسات

أكبر مكاسب يومية لـ«داو جونز» منذ 1933

حقّقت بورصة الكويت خلال الجلسات الأربع الاخيرة مكاسب سوقية بلغت 2.83 مليار دينار، لتصل القيمة السوقية لإجمالي الشركات المدرجة في نهاية تداولات الأمس إلى 28.2 مليار.
ويعود نحو 1.7 مليار دينار من المكاسب إلى جلستي أمس وأول من أمس، بفعل ما شهدته تداولات الأسهم القيادية من نشاط، وفي مقدمتها أسهم البنوك وبعض الشركات في السوقين الأول والرئيسي، لا سيما في ظل التفاؤل الذي تشهده الأوساط الاستثمارية بتحرك حكومي نحو تحفيز الاقتصاد لمواجهة أزمة «كورونا»، وبذلك تكون البورصة قد عوّضت جزءاً كبيراً من الخسائر التي مُنيت بها منذ بداية الأزمة، التي باتت مؤشراً يُحدّد مسار التعاملات اليومية أكثر من أي مؤشر آخر، باعتبار العامل النفسي هو المحرك الأساسي للأوساط الاستثمارية بمختلف شرائحها وأنواعها.
ومع الكشف عن تفاصيل إيجابية تتعلق بإجراءات تحفيزية بمواجهة تداعيات «كورونا»، بدأت تداولات البورصة تشهد استقراراً، فيما تواصل المحافظ والصناديق المحلية ضخ السيولة نحو الأسهم التشغيلية.
ويبدو من مؤشرات السيولة المتداولة أن هناك مشاركة متنوعة، تقودها الحسابات الفردية ومحافظ العملاء لدى الشركات الاستثمارية، وتواكبها في ذلك مؤسسات أجنبية لكن بوتيرة أقل، في الوقت الذي تتحرك فيه المحافظ الحكومية بنطاق طبيعي لا يعكس أمراً استثنائياً.
وانطلقت تداولات أمس بموجة شراء مكثفة شملت السوق الأول الذي حقق مكاسب بلغت 3 في المئة قبل أن تتراجع قليلاً بفعل جني الأرباح، فيما بلغت القيمة المتداولة في عموم البورصة 55.9 مليون دينار منها 51 مليوناً في السوق الأول فقط.
وسيطرت أسهم «الوطني» و«بيتك» و«زين» و«المتحد» و«أجيليتي» على الجانب الأكبر من سيولة السوق الأول، أما على مستوى السوق الرئيسي، فشهد نشاطاً في تداولات المحافظ على أسهم منتقاة، منها «الامتياز» و«طيران الجزيرة» و«ألافكو» و«الأولى للاستثمار».

صعود قوي لبورصات الخليج بقيادة أبوظبي

شهدت الأسواق الخليجية أمس صعوداً قوياً، بقيادة مؤشر بورصة أبوظبي الذي قفز 7.39 في المئة، وسوق دبي الذي ارتفع 6.42 في المئة.
وارتفع مؤشر السوق الرئيسية السعودي «تاسي» 3.3 في المئة، بمطلع التداولات، لكنه خفض مكاسبه إلى 0.24 في المئة عند إغلاق جلسة أمس، بينما صعد مؤشر بورصة قطر 3.12 في المئة، والبحرين 1.82 في المئة، ومسقط 0.06 في المئة.
يأتي هذا الأداء عقب تسجيل مؤشر داو جونز الصناعي الأميركي أكبر مكاسبه بالنسبة المئوية في جلسة واحدة منذ 1933 أول من أمس، تفاؤلاً باتفاق الحكومة الأميركية ومجلس الشيوخ على حزمة تحفيز اقتصادية بتريليوني دولار.
وارتفع «داو» 11.37 في المئة ليصل إلى 20704.91 نقطة، فيما زاد مؤشر ستاندرد أند بورز 500 الأوسع نطاقاً
9.38 في المئة مسجلاً 2447.33 نقطة، وصعد مؤشر ناسداك المجمع 8.12 في المئة إلى 7417.86 نقطة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا