حدث بـ «بقي» استفز النجدة وسقط بعد نفاد الوقود

احتُجز حدث في سجن الأحداث، بسبب تصرفات مخلة بالآداب ارتكبها بحق رجال الأمن، وتمت ملاحقته وهو على متن «بقي» لأكثر من مرة حتى نفد وقود دراجته النارية.
تفاصيل الواقعة التي أثارت استغراب عناصر شرطة نجدة حولي بدأت عندما كانت إحدى الدوريات متوقفة في وضعية ثبوت أمني بالقرب من شاطئ أنجفة، إذ فوجئوا بشخص يقود دراجة نارية (بقي) يمر بالقرب منهم ويستفزهم بأفعال لا تمت للأخلاق بصلة، ثم ينطلق هارباً، ويعاود الكرّة مجدداً قاصداً إثارة غضب الأمنيين، وقاموا بملاحقته، إلا أنه توارى عن الأنظار.
وبالبحث عنه، وجدوه في أحد الشوارع يحاول الترجل من «ناريته» والهرب، فضيّقوا عليه الخناق حتى أمسكوا به، ليتضح أن وقود دراجته قد نفد، وبالاستعلام عنه تبيّن أنه مواطن حدث، وأحيل إلى الجهات المختصة تمهيداً لاقتياده إلى سجن الأحداث واحتجازه على ذمة قضية تعد على رجال الأمن.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا