من الحفل


«كويتي تون» ... أحيت التراث بروح شبابية

ضمن فعاليات الموسم الثقافي الـ 25 لدار الآثار

أحيت فرقة «كويتي تون» بقيادة عازف الكلارنيت مشعل حسين، حفلاً موسيقياً أول من أمس، في مركز اليرموك الثقافي، التابع لدار الآثار الإسلامية، حيث قدمت الألحان التراثية بأسلوب معاصر، من خلال مزج الموسيقى الكويتية بالغربية باستخدام آلات غربية وشرقية في آن معاً، لمواكبة الموسيقى العالمية ونشر الألحان الكويتية لجميع الثقافات في العالم.
شهد الحفل، الذي أقيم ضمن فعاليات الموسم الثقافي 25 لدار الآثار، حضور حشد جماهيري غفير، تقدمه نائب رئيس ديوانية الموسيقى في مركز اليرموك الثقافي المهندس صباح الريس، إلى جانب مدير البرامج الإعلامية والعلاقات العامة أسامة البلهان، فضلاً عن حضور باقة من عشاق التراث والموسيقى ولفيف من الديبلوماسيين.
استهلت «كويتي تون» حفلها بأغانٍ من الموروث الكويتي، مثل أغاني «البوشية» و«مفتون» و«يا صاجة»، وغيرها من الأغاني الشعبية التي قدمتها الفرقة بروح شبابية وبأسلوب مُغاير عمّا تعود عليه الجمهور في أمسيات سابقة، حيث تكفّل قائد الفرقة وعازف الكلارنيت مشعل حسين بترتيب الأفكار الموسيقية لهذه الأعمال، كما تألق أعضاء فرقته في العزف على آلات متعددة، مثل الكمان والقانون والدرامز والتشيللو والبيز غيتار، وغيرها من الآلات الموسيقية.
يُذكر أن مشعل حسين هو أستاذ في المعهد العالي للفنون الموسيقية، قسم الكلارنيت، وحاصل على شهادة الماجستير في علوم الموسيقى العربية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا