السفير مايكل دافنبورت يستمع لشرح عن الكلية أثناء جولته (تصوير سعود سالم)


السفير البريطاني: نعمل على التأكد من فتح جميع خطوط الملاحة في الخليج

عبّر عن انبهاره بما رآه في كلية تكنولوجيا الطيران

المحمود: ترتيبات وزيارات متبادلة لتأسيس متحف للطيران في الكويت

أكد السفير البريطاني لدى الكويت مايكل دافنبورت، إيمان المملكة المتحدة بحرية الملاحة في الممرات البحرية، مبينا أن بلاده تعمل على «التأكد من أن جميع خطوط الملاحة مفتوحة في الخليج، وهذا ما دعانا لنكون ضمن تحالف حرية الملاحة البحرية مع شركائنا الأميركيين واستراليا والامارات والسعودية، كما اننا نعمل عن قرب مع الكويت لما يشكله هذا الاقليم من أهمية كبيرة لنا».
وعبر دافنبورت على هامش زيارته لكلية تكنولوجيا الطيران، أمس، عن فخره «بزيارة الكلية ولقاء قيادييها، وانا منبهر من كل ما رأيته فيها من تسهيلات، والمعدات الحديثة وهيئة التدريس ومدى التزام طلبتها، والطموح العالي الموجود لدى الكلية وطلبتها على حد سواء، وتطلعهم لمكانة مرموقة في المستقبل»، معربا عن سعادته بالتعاون الوثيق بين السفارة البريطانية والكلية.
وعن علاقات بلاده مع الكويت في ظل الأوضاع الحالية، قال دافنبورت إن «علاقاتنا مع الكويت قوية جداً، فالكويت هي صديق وحليف للمملكة المتحدة، واحتفلنا هذا العام بمرور 120 عاماً على توقيع معاهدة الصداقة بين بلدينا العام 1899».
واضاف «هذه العلاقات تطورت بشكل كبير جداً، على كافة الأوجه والمجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، من حيث ارتفاع أعداد الكويتيين الدارسين في بريطانيا»، مبينا أن «أعداد الطلبة المبتعثين من الحكومة الكويتية خلال هذا العام هو الأكبر، مقارنة مع الدول الاخرى، ما يدعوني للتفاؤل أكثر بمستقبل علاقاتنا».
من جانبه، قال رئيس مجلس أمناء الكلية الدكتور عبد الرزاق المحمود، ان الزيارات المتبادلة لإدارتي متحف سلاح الجو الملكي البريطاني وكلية تكنولوجيا الطيران أثمرت عن وضع الترتيبات اللازمة لتأسيس متحف للطيران في الكلية، بما يمثل اضافة علمية وتاريخية في الكويت، مشيراً إلى قرب تحويل الكلية إلى أكاديمية تمنح درجة البكالوريوس في إدارة الصيانة ومجالات الهندسة.
وأكد المحمود إلى أن «برامج الكلية منذ نشأتها وحتى الآن معتمدة أوروبياً وعالمياً من خلال كلية بيرث الاسكتلندية التي تخرج فيها الرعيل الأول من الطيارين الكويتيين المدنيين والعسكريين»، بالإضافة إلى اعتماد شهادات الخريجين من هيئة سلامة الطيران المدنية بالإضافة لاعتمادها محلياً من وزارة التعليم العالي الكويتية.
وتابع ان الكلية أبرمت العديد من اتفاقيات التعاون مع عدد من شركات الطيران المرموقة، ما يعطي الخريجين فرصة العمل في مختلف شركات الطيران المحلية والعالمية.

جولة على الكلية

شهدت الزيارة جولة للسفير البريطاني والوفد المرافق في الكلية، بحضور أمنائها وعمدائها وعدد من أساتذتها، حيث اطلع على ورش الصيانة في الكلية وقاعات المحاضرات، كما استمع لشرح موسع من مهندسي الطيران في الكلية عن كل أجزاء الطائرة التي تدرس في الكلية.

مستوعب الطائرات

اطلع الوفد على مستوعب الطائرات الذي يضم أكثر من ثمان طائرات، بينها مروحية، بالاضافة الى عدد من محركات الطائرات المتنوعة، وعلى آليات العمل والتدريب في الورش التعليمية. واستمع إلى الطلبة الذين أشادوا بدور المهندسين المشرفين، حيث خصصت ورشة لكل جزء ميكانيكي من الطائرة، يعمل عليه فريق من الطلبة، بإشراف أكاديميين، دمجوا بين التعليم النظري والاداء العملي.

اتفاقية تعاون

اختتمت الزيارة بتوقيع اتفاقية تعاون مبدئية بين الحكومة البريطانية وكلية تكنولوجيا الطيران لتأسيس متحف الطيران، وتم تكريم السفير البريطاني.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا