غوارديولا يؤكد بقاءه مع مانشستر سيتي.. رغم الاستبعاد القاري

  • 20 فبراير 2020 11:21 ص

أكد الإسباني جوسيب غوارديولا أنه سيبقى مدربا لنادي مانشستر سيتي الإنكليزي "بنسبة 100%"، برغم استبعاده عن البطولات الأوروبية لموسمين بسبب خروق خطيرة في قواعد اللعب المالي النظيف.
وقال غوارديولا بعد فوز فريقه على وست هام 2-صفر أمس في مباراة مؤجلة من الدوري المحلي وفي ظل تقارير عن رغبة يوفنتوس بطل ايطاليا بالتعاقد معه "إذا لم أتعرض للإقالة، سأبقى هنا بنسبة 100% أكثر من أي وقت مضى. أولا لأنني أريد البقاء هناك شيء مميز (بينه وبين النادي)، أكثر من مجرد عقد".
وتابع المدرب القادم الى سيتي في صيف 2016 وينتهي عقده في 2021 لقناة "سكاي سبورتس": "إذا قلت سابقا اني أحب النادي وأنا مرتاح هنا، لماذا أرحل؟ مهما يحصل، سأكون هنا الموسم المقبل".
وأعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) الجمعة استبعاد بطل انكلترا في الموسمين الماضيين عن المشاركة في مسابقاته لمدة عامين، بسبب "خروق خطيرة لقواعد اللعب المالي النظيف" بين عامي 2012 و2016، إضافة لتغريمه 30 مليون يورو، في قرار سارع سيتي لتأكيد استئنافه أمام محكمة التحكيم الرياضية "كاس".
وسيكلف هكذا قرار مانشستر سيتي نحو 220 مليون دولار اميركي من ايرادات دوري الابطال بحسب تقديرات.
وعبّر مدرب برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني سابقا عن دعمه قرار ناديه بالاستئناف "لم ينته الأمر. يعتقد النادي أن هذا غير عادل. عندما يعتقد أحدهم أنه محق يجب أن يقاتل".
وأضاف المدرب البالغ 47 عاما "سنقاتل كما قاتلنا في كل مباراة. نحن متفائلون حتى النهاية، ستنتصر الحقيقة والموسم المقبل سنكون في دوري الابطال".

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا