لاعبو المنتخب التركي يؤدون التحية العسكرية بعد تسجيل هدف التعادل (رويترز)


رسالة دعم سياسية تركية من خلال «التحية العسكرية»

  • 16 أكتوبر 2019 12:00 ص
  •  43

باريس - أ ف ب - احتفل اللاعبون الأتراك بهدف التعادل أمام فرنسا 1-1 في التصفيات المؤهلة إلى كأس أوروبا 2020 لكرة القدم، الاثنين، بتأدية التحية العسكرية في المباراة التي أقيمت في استاد فرنسا في ضاحية سان دوني.
وبعدما سجل كان ياهان هدف التعادل في الدقيقة 82، تجمع 7 لاعبين من المنتخب بالقرب من منطقة تسديدة الركلة الركنية ليضعوا اليد اليمنى على الجبهة، في اشارة منهم لدعم الجنود الاتراك المشاركين في الهجوم التركي على الأكراد في سورية، وهو الهجوم الذي أثار غضبا دوليا.
وأدى اللاعبون الأتراك أيضاً التحية العسكرية بعد تسجيل اللاعب جينك توسون، الجمعة، هدف الفوز على ألبانيا في التصفيات نفسها.
وقد يؤدي هذا الخلط بين الرياضة والسياسة إلى عقوبات بحق المنتخب التركي من جانب الاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا»، والذي لا يتسامح عادة مع هذا الامر.
وفي نهاية المباراة، التي اقيمت وسط إجراءات أمنية مشدّدة، رفعت في المدرجات لافتات مؤيدة للأكراد أثارت صفارات الاستهجان وبعض المناوشات.
«توقفوا عن قتل الأكراد»، بأحرف حمراء كتبت على لافتة رفعت في الدقيقة 86، أمام مدرجات المشجعين الضيوف. وتدخل أفراد من أجهزة الأمن لإزالة اللافتة وفض اشتباك حصل بين جماهير المنتخبين.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا