شاب يستبدل عينه بكاميرا تصوير

  • 18 يناير 2020 06:53 ص

تعرض الشاب الكندي روب سبنس الذي يبلغ من العمر 47 عاماً لحادث عندما كان طفلاً أثناء عبثه ببندقية والده، فقد بسببه البصر في عينه اليمنى.

وقرر سبنس في عام 2008 استبدال عينه بعين اصطناعية تحتوي على كاميرا فيديو بهدف تصوير فيديوهاته الخاصة، فقرر القيام بعملية إزالة عينه المتضررة.

وعلى الرغم من أن العين الاصطناعية، لا تمكن سبنس من الرؤية، إلا أنها قادرة على التقاط كل ما يراه ونقله إلى جهاز استقبال يمكنه تسجيله أو تشغيله على شاشة أو تحميله على الإنترنت، وتتميز العين الاصطناعية بمقدرتها على العمل لمدة 30 دقيقة متواصلة قبل إعادة شحنها.

وصمم العين صانع الأطراف الاصطناعية فيل بوين من تورنتو، في حين تم تطوير النسخة الأولى من الدارة الإلكترونية وأجهزة الكاميرا اللاسلكية من قبل المهندسين كوستا غراماتيس ومارتن لينغ، بحسب ما ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وتضم العين الاصطناعية غلافاً مكوناً من قسمين، ودارة إلكترونية، وبطارية قابلة للشحن، وكاميرا فيديو، وجهازا لاسلكيا، ويمتلك سبنس حالياً عينين اصطناعيتين يستخدمهما بالتناوب كلما نفذ الشحن في إحداهما.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا