مشاهير «السوشيال»... زمن الحساب

النائب العام قرر التحفّظ احترازياً على أموال وعقارات 11 منهم

  • - الطلب من «الداخلية» إجراء التحريات وجمع المعلومات... تمهيداً للاستدعاءات

  • - التحفظ على الحسابات إجراء تحوّطي لمصلحة التحقيق ولا يعني الإدانة

تأكيداً لما نشرته «الراي» قبل أيام عن استكمال النيابة العامة المعلومات والتحريات والتفاصيل الإجرائية المتعلقة بعدد من البلاغات التي تلقتها بخصوص تضخّم حسابات فاشينستات ومشاهير في السوشيال ميديا، أصدر النائب العام المستشار ضرار العسعوسي قراراً بالتحفظ على أموال وحسابات وعقارات 11 من مشاهير السوشيال ميديا ومنعهم من التصرف بها، مع منعهم من السفر.
وكشفت مصادر مطلعة لـ«الراي» أن «قرار النائب العام جاء على خلفية الشكوى المقدمة من وحدة التحريات المالية ضد الأشخاص الـ11 بعدما تبين تضخم حساباتهم البنكية»، مشددة على أن «التحفظ على حسابات المشاهير إجراء تحوطي واحترازي لمصلحة التحقيق وجدية الاتهام، ولا يعني الإدانة لأي شخص».
ولفتت إلى أن قرار النيابة العامة «شمل الطلب من وزارة الداخلية إجراء التحريات اللازمة عن المشاهير الـ11 وجمع المعلومات عنهم، تمهيداً لتدقيق الملفات وبدء عمليات الاستدعاء بعد اكتمال التحريات لمواجهتهم بها في التحقيقات»، مشيرة إلى أهمية «سد الثغرات القانونية كي تكون القضايا مكتملة الأركان من مختلف النواحي، ولذلك قد تستغرق عملية الاستدعاءات وقتاً».
وبيّنت المصادر أن «استكمال التحريات يشمل طلب إفادات من البنوك حول الحسابات، والتدقيق في فواتير بعضها معقد بارتباطاته بأكثر من دولة آسيوية وإقليمية»، لافتة إلى أن «التحريات قد تتوسع لتشمل أسماء أخرى يتم التدقيق عليها».

عشرات الملايين... مشبوهة

كشفت المصادر أن «الأموال المرصودة في الحسابات حتى الآن تقدّر بعشرات ملايين الدنانير، وتعتبر مشبوهة وغير طبيعية».
وفيما شددت على أن «تنامي هذه الأموال يحتاج إيضاحات كاملة من الطرف المشكو في حقه»، أوضحت المصادر أن «التحريات والتحقيقات ستكشف مصدر هذه الأموال، وهذا ما تعكف عليه الجهات المختصة في الوقت الحالي».

استدعاء المعلنين...
والأقارب

بسؤالها عن إفادة بعض المشاهير أن مصدر الأموال في حساباتهم من إعلاناتهم في «السوشيال ميديا»، أكدت المصادر أن «التحقيقات ستشمل تدقيق الفواتير والإيداعات البنكية للتحقّق، فضلاً عن التحريات اللازمة واستدعاء أصحاب الإعلانات (المعلنين) للتثبّت من حقيقة الأرقام أو قيمة ما يدفعونه مقابل الإعلان».
وأضافت المصادر أن «البعض يقوم بتحويل الأموال إلى أشخاص آخرين كالأقارب والأصدقاء، وسيتم تتبّع حساباتهم أيضاً، مع إمكانية استدعائهم لمعرفة أسباب تحويل الأموال إلى حساباتهم».

أرقام متفاوتة

أوضحت المصادر أن «حجم الأموال يختلف من حساب إلى آخر، فهناك من لديه رقم عالٍ وآخر متوسط وغيره أقل، لكن كل الحسابات المرصودة تحمل شبهة تضخّم غير طبيعية».

امتناع عن التعليق

حاولت «الراي» التواصل هاتفياً مع المشاهير الواردة أسماؤهم، فامتنع كل من مشاري بويابس وفوز الفهد وحليمة بولند عن التعليق أو الإدلاء بأي تصريح في ما يخص الموضوع، فيما لم يرد كل من فرح سعد، يعقوب بوشهري، دانة طويرش، وعبدالوهاب العيسى على الاتصالات المتكررة.

أسماء
المشاهير

1 - شفاء الخراز
2 - مريم رضا
3 - فرح سعد
4 - عبدالوهاب العيسى
5 - دانة طويرش
6 - فوز الفهد
7 - مشاري بويابس
8 - حليمة بولند
9 - يعقوب بوشهري
10 - جمال النجادة
11 - بوتيكات

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا