غليون: أميركا تحرص على ألا تكون سورية محافظة إيرانية تهدد الخليج

  • 08 سبتمبر 2013 12:00 ص
  •  37
القاهرة - د ب أ - أكد رئيس المجلس الوطني السوري السابق برهان غليون أن هناك حالة من تقاطع المصالح في توجيه ضربة عسكرية لنظام بشار الأسد وتحديدا بين مصالح أميركية وفرنسية ومصالح الشعب السوري.
وأوضح غليون في مقابلة هاتفية مع وكالة الأنباء الألمانية «د. ب. أ» في القاهرة أن «مصالح الغرب واضحة وهي أن لا تصير سورية محافظة ايرانية كما قال أحد المسؤولين الايرانيين من قبل.. واذا صارت سورية محافظة ايرانية ستهدد أمن الخليج مصدر الطاقة الرئيسي للغرب والعالم».
وتابع: «كما أنهم يريدون اثبات حضورهم في المشهد وعدم السماح للروس ولديكتاتور صغير كبشار بتحديهم.. وهم أيضا حريصون على أن يحتفظوا بعلاقات ودية مع الشعب السوري في المستقبل وحتى لا يتعرضوا للنقد من قبل الرأي العام العالمي عندما يسألهم لماذا صمتّم أمام مجزرة حقيقية ولم تفعلوا شيئا».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا